تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


تقرير سري للبنتاغون: الغرب يدعم التنظيمات الإرهابية في سورية

وكالات- الثورة
الصفحة الأولى
الأربعاء 6-6 -2018
كشف تقرير لوزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» رفعت عنه السرية مؤخراً أن الغرب يدعم الارهابيين في سورية وفي مقدمتهم تنظيم داعش الإرهابي.

وذكرموقع انسيرج انتليجنس الأميركي‏

في تقرير له أن من بين الخبراء الذين تحدثوا عن تقرير البنتاغون هم من الجهات الفاعلة الحكومية المعروفة مثل «دانييل إلسبرغ» من البنتاغون، و»توماس درايك» من وكالة الأمن القومي، و»كولين رولي» من مكتب التحقيقات الفيدرالي، وغيرهم، مبيناً أنهم أوردوا ملاحظات توضح الطبيعة المزورة لمزاعم اثنين آخرين من المسؤولين السابقين، هما مايكل موريل من وكالة الاستخبارات المركزية وجون شندلر من وكالة الأمن القومي، وكلاهما يحاولان إعفاء إدارة أوباما من مسؤولياتها بالإخفاقات السياسية والتي كشفت عنها وثائق الاستخبارات العسكرية الأميركية.‏

وأكد الموقع أن وثيقة الاستخبارات التي حصلت عليها منظمة مراقبة قضائية تؤكد أن أجهزة الاستخبارات الأميركية توقعت صعود داعش قبل ثلاث سنوات من ظهوره للعلن، وذلك كنتيجة مباشرة للدعم الغربي للإرهابيين في سورية.‏

وقال الموقع: انه طبقا للوثيقة فان النواة الأساسية لما أسمته الوثيقة «التمرد السوري» في ذلك الوقت كانت تهيمن عليها الجماعات الارهابية المتشددة، بما في ذلك تنظيم القاعدة في العراق وحذرت من أن القوى الداعمة للتمرد كدول الغرب ودول الخليج وتركيا أرادت أن ترى ظهور «إمارة سلفية» في شرق سورية لتقسيم سورية، مشيراً إلى أن الوثيقة تنبأت بشكل غير عادي بأن مثل هذه الدولة المدعية للإسلام المدعومة من بعض دول المنطقة، من شأنها أن تزيد من خطر إعلان «داعش» عبر العراق وسورية، كما أنها توقعت سقوط الموصل والرمادي العراقيتين قبل سقوطهما بيد التنظيم الإرهابي بكثير.‏

وقال المحلل العسكري دانييل السبيرغ إن وثيقة الاستخبارات العسكرية قدمت أدلة دامغة على أن استراتيجية الغرب في سورية هي التي خلقت داعش، مضيفا أنه في عام 2012 تم التأكيد على أن القوى الغربية تدعم التنظيمات الارهابية المتطرفة في مواجهة الدولة السورية.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية