تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الخميس 9/12/2004
خالد مجر
استطاع مهرجان دمشق للفنون المسرحية أن يستضيف عددا من الدول لم يسبق لمهرجان سابق أن استضافه , كذلك لم يتبدل موعد عرض واحد من المواعيد المحددة مسبقا, ولم تتأخر ندوة عن موعدها .

وكان دليل المهرجان دقيقا بكل مافيه والذي تضمن اسم العرض والمخرج والكاتب واسماء الممثلين والفنيين و موعد ومكان العرض . والدليل موجود لمن يرغب في المقارنة للوصول الى الحقيقة.‏

هذا الجهد الكبير الذي بذل لم يشأ البعض رؤيته, بل ذهبوا إلى تفاصيل صغيرة لم تكن لتؤثر على سير المهرجان وفعالياته الدليل على ذلك آراء الوفود التي قيلت علناً وفي اكثر من مكان والتي ردها بعضهم الى الدبلوماسية!‏

كتب الزميل عمار أبو عابد موضوعا عنوانه :ليس دفاعا عن زهير رمضان , استغرب فيه كيف تتبدل الوقائع ,وأكد انه لايعرف الرجل ولم يعمل معه مسبقا ولم يقبض منه لقاء اي عمل مارسه.‏

شخصيا أضيف إلى الزميل عمار أنني لم أكن أعرفه أيضا , بل كانت لدي تصورات سلبية عنه, وعندما التقيته اصطدمت معه أكثر من مرة .واستطاع ان يغير بسلوكه تصوراتي السابقة .‏

بل يمكنني القول إنه كان معي واسع الصدر فعلا ,واحتمل كل الانتقادات التي وجهتها له شخصيا وللمهرجان عموما. وكان يؤكد أن الحوار أساس الوصول إلى نتائج جيدة في العمل.‏

اذا أردنا الآن الحديث عن المسرح ,فلن نستطيع تجاوزحقيقة عودة المهرجان الى الحياة , وأن سورية شاركت بأربعة عروض جديدة , إضافة إلى تظاهرة المسرح السوري , وأن القادم يجب أن يكون أفضل , أما الملاحظات على المهرجان فهي موجودة لدى ادارته قبل منتقديه , لكن المهم أن الخطوة الأولى أنجزت وآراء الجميع ستفيد في تحسين المهرجان ونشاطاته وصورته دورة بعد أخرى . أليس هذه هي صورة العمل الجماعي ?‏

 

 خالد مجر
خالد مجر

القراءات: 17340
القراءات: 17338
القراءات: 17342
القراءات: 17343
القراءات: 17342
القراءات: 17337
القراءات: 17341
القراءات: 17343
القراءات: 17337
القراءات: 17342
القراءات: 17344
القراءات: 17343
القراءات: 17340
القراءات: 17336
القراءات: 17342
القراءات: 17340
القراءات: 17341
القراءات: 17423
القراءات: 17342
القراءات: 17341
القراءات: 17340
القراءات: 17344
القراءات: 17343

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية