تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الاربعاء 29/9/2004
سلمان عز الديني
ليس من شأن المواد التلفزيونية المعدة على عجل ان تضع المعايير الادبية او توزع الالقاب والاوسمة على الكتاب والشعراء

ولكن هذا ما يحدث بالفعل .‏

في تقرير سريع لبرنامج صباح الخير قدمت زميلة مستجدة الشاعر الشعبي عمر الفرا على انه شاعر عربي كبير, وقالت عن تجربته الشعرية ما يتمنى ادونيس ومحمود درويش وسعيد عقل سماعه .لقد كان تقريرا مليئا بالاوصاف والالقاب والنعوت الشيء الذي لا يصدقه الشاعر الفرا نفسه !! وفي تناقض صارخ لم تنتبه له معدة التقرير ولا اي من المشرفين على البرنامج كان الشاعر يتخلل التعليق المجلجل بأشعار رمادية ذات معان تقليدية وصور مستهلكة من طراز : نصف قلبي لمن اهوى ولكم نصفه الثاني.‏

ليس هذا مثالا وحيدا ففي حلقة من برنامج تلفزيوني عن الشعر والشعراء زارت المقدمة شاعرا مغمورا لم يسمع به احد سواها واتحفنا عبر ساعة كاملة بتفاصيل غير شيقة عن حياته : ساعة استيقاظه, طريقة اعداده للقهوة , طقوس كتابته.. وبعد أن توسلت اليه باسم الجمهور ان يتكرم بشيء من ابداعه قرأ اشياء لا تصدق عن ذلك النظم الرديء الذي توضع فيه القافية اولا ثم تحشد الكلمات بعد ذلك كيفما اتفق..‏

بالطبع وصف هذا الشاعر ايضا ب ( الكبير ) وقيل عن تجربته بأنها فريدة.. !‏

لو صدقنا ما يقال لنا لكان لدينا على الاقل خمسة آلاف روائي كبير وعشرة آلاف شاعر كبير ايضا, وبما ان هذا غير واقعي فان المشكلة تكمن بالتأكيد في الزملاء معدي البرامج التلفزيونية الذين يسرفون كثيرا في اطالة قامات ضيوفهم ..‏

مع موجة العفوية التي اطلقها التلفزيون مؤخرا صار المذيعون يكثرون من الكلمات العفوية مثل: اشتأنا لكن , حبايبنا , باي باي.. وربما يعتقد هؤلاء ان (كبير) هي واحدة من هذه الكلمات العفوية خفيفة الظل .. ?!‏

 

 سلمان عز الدين
سلمان عز الدين

القراءات: 18062
القراءات: 18170
القراءات: 18063
القراءات: 18065
القراءات: 18060
القراءات: 18067
القراءات: 18063
القراءات: 18053
القراءات: 18055
القراءات: 18058
القراءات: 18056
القراءات: 18056
القراءات: 18057
القراءات: 18056
القراءات: 18053
القراءات: 18058
القراءات: 18050
القراءات: 18054
القراءات: 18054
القراءات: 18051
القراءات: 18055
القراءات: 18062
القراءات: 18057

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية