تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الثلاثاء30/ 11/2004م
أحمد بوبس
اليوم يلم مهرجان دمشق المسرحي امتعته ,ويحزم حقائبه ليسافر إلى ماوراء الأفق. ولتطول غيبته لمدة سنتين. يعود إلينا بعدها من جديد, يلم شمل الفنان العربي في مجال المسرح.ولكن .. لابد من سؤال يطرح في نهايته.. ماذا كانت حصيلة هذا المهرجان?

حصيلة المهرجان تفاوتت بين الجيد والمقبول ومادون ذلك. ففي العروض المسرحية شاهد الجمهور احدى وعشرين مسرحية في المشاركة الرسمية وعدداً من العروض السورية الجانبية. فكانت فرصة للجمهور المسرحي السوري ان يشاهد مجموعة من المسرحيات تفاوت مستواها بين المقبول ودون ذلك. وهذه ليست مسؤولية ادارة المهرجان, وإنما مسؤولية ادارات الفرق.‏

وشهد المهرجان تكريم عشرة من المسرحيين العرب الذين أفنوا عمرهم في خدمة الحركة المسرحية. وهذا تقليد جميل. كما كرم عددا من المسرحيين السوريين.وهنا يطرح سؤال نفسه.‏

ماهي الأسس التي تم وفقها اختيار المكرمين,فقد تم تكريم مسرحيين تجربتهم المسرحية متواضعة, وتم تجاهل فنانين رواداً في العمل المسرحي, أفنوا حياتهم في خدمة المسرح أمثال سعد الدين بقدونس,وتيسير السعدي, ورفيق سبيعي, ومحمود جبر.هؤلاء الذين قدموا للمسرح كل شيء, ولم يأخذوا منه إلا القليل.‏

أمر آخر.. أعلنت ادارة المهرجان عن اصدارات سيتم توزيعها على الضيوف والمشاركين . لكن أحداً من هؤلاء لم تصله حتى أمس أية نسخة من هذه الاصدارات التي كتبت عنها ونشرت أغلفتها مجلة المهرجان (المنصة). فكيف يتم الاعلان عن اصدارات لم تصدر?..‏

 

 أحمد بوبس
أحمد بوبس

القراءات: 17297
القراءات: 17300
القراءات: 17300
القراءات: 17299
القراءات: 17299
القراءات: 17295
القراءات: 17302
القراءات: 17300
القراءات: 17301
القراءات: 17298
القراءات: 17300
القراءات: 17299
القراءات: 17302
القراءات: 17296
القراءات: 17298
القراءات: 17294
القراءات: 17299
القراءات: 17300
القراءات: 17296
القراءات: 17300
القراءات: 17298
القراءات: 17300
القراءات: 17298
القراءات: 17296
القراءات: 17298

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية