تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الخميس 16/9/2004
خالد مجر
استمتعنا وكنا مجموعة من الصحفيين ونحن نستمع الى التحضيرات الاولية لمهرجان المسرح الذي حدد موعده من 21 الى 30 تشرين الثاني القادم ليس لان هذه التحضيرات تؤكد نجاح المهرجان لكن لانها تعلن عن طموحات كبيرة لدى المعنيين من المهرجان .

ببساطة المطلوب مهرجان كبير بكل المقاييس يضم خبرة العاملين في هذا المجال ليس في سورية او آسيا او اي قارة اخرى فحسب بل من العالم كله تؤكد ذلك الدعوات والموافقات الاولية التي وصلت الى ادارة المهرجان حتى يستطيع المرء ان يسأل نفسه : اذا حضر الجميع فعلا ماذا لدى المهرجان ليقدمه لاحقا?!‏

لكن لا بدان نتوقف عن التفاؤل لان التجارب السابقة علمتنا ان لا تقول ( فول حتى يصبر بالمكيول ) ا ي ان النيات الصادقة وحدها لا تكفي بل تحققها على الارض هو المعيار الاول والاخير اضافة الى ان نجاح اي مهرجان لا يقتصر على النوعية الراقية للمشاركين وسمو رسالتهم وما لديهم ليقولوه لنا اذ تتدخل عوامل عديدة لانجاح اي مهرجان احد جوانبها نوعية الفرق المشاركة.‏

مفهوم طبعا ان تكون عودة مهرجان دمشق المسرحي مختلفة بنسبة معينة عما كان عليه سابقا وان يتطور بما يناسب تطور المسرح لدينا وفي العالم وقفزة كهذه بعد غياب طويل يجب ان يعد العدة جيدا لها كي لاتكون قفزة في الفراغ تعود بعدها الى نقطة ابعد مما نحن عليها اليوم .‏

مع هذا ومع تناقض الصورة الاولية فان الطموحات والرغبات والاستعدادات تبشر بالافق الذي تريده ادارة المهرجان للمسرح بقي أن ننتظر لنرى النتائج التي نتمناها ناجحة لخير المسرح لدينا وخير المسرحيين ايضا .‏

 

 خالد مجر
خالد مجر

القراءات: 18003
القراءات: 17997
القراءات: 18008
القراءات: 18007
القراءات: 18005
القراءات: 17998
القراءات: 18008
القراءات: 18007
القراءات: 18000
القراءات: 18007
القراءات: 18008
القراءات: 18005
القراءات: 18001
القراءات: 18000
القراءات: 18008
القراءات: 18002
القراءات: 18007
القراءات: 18098
القراءات: 18006
القراءات: 18002
القراءات: 18004
القراءات: 18008
القراءات: 18003

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية