تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الثلاثاء 24/8/2004
هيثم يحيى محمد
في الحقيقة.. طرطوس مدينة تشتهر بكثرة المطبات فعلاً..

لكنها ليست المدينة الوحيدة.. فمدننا كافة أصيبت بهذه العدوى (المزعجة) و(غير الحضارية) والمضحك.. المبكي أن أكثرية المطبات أقيمت عند بيوت (المسؤولين)!!!‏

حتى أن جارتها اللبنانية طرابلس تفوقت عليها لدرجة أن أي إحصاء نجريه للمقارنة بين (مطبات) المدينتين يثبت تقدم (طرابلس) في هذا المجال... ومتابعة في المقارنة نشير إلى أن مشروع (أوتوستراد) مدخلها الشمالي باتجاه طرطوس سجل تأخيراً في الإنجاز مثله مثل مشروع مدخل طرطوس الجنوبي باتجاه طرابلس.. أي أن التعادل قائم بين المدينتين.. وإن كان سبب التأخير في مدخل طرطوس يعود بنسبة كبيرة منه لموقف (الآثار) غير المبرر -برأينا-.. أما سبب التأخير في مدخل طرابلس فلا نعرفه!!‏

لكن بالمقابل تفوقت طرابلس على طرطوس لجهة عدم تنظيم العمل في مشروع المدخل.. وكثرة الحفريات الكبيرة, وسوء التحويلة وعدم وضع إشارات تدل على مسار السير المؤقت... ولجهة عدم توسيع وتحسين الطريق الذي يربطها مع الحدود (العريضة)!!‏

وحتى لا يزعل الأشقاء اللبنانيون نقول لهم: جماركنا السورية وجهاتنا العامة ذات العلاقة تتفوق على جمارككم ونقطة حدودكم في العريضة لجهة سوء واقع مركز العريضة من الجانب السوري... فالفوضى تدق أطنابها بسبب التأخير الكبير جداً في مشروع تطوير المركز وغياب أية متابعة جدية من قبل الجهات المحلية والمركزية رغم علمها ومعرفتها بهذا الواقع المرير الذي مضى عليه نحو (4) سنوات.. وللعلم فقد كتبنا في زاوية سابقة (لا تندهي ما في حدا.. لا تندهي).. واليوم نكرر هذا الكلام بعد أن زرنا المكان ونحن في طريقنا إلى لبنان... بلد الملكة فيروز التي غنت (عودك رنان)... فهل يرن كلامنا في آذان من يهمهم الأمر في سورية ولبنان... أم ستكون النتيجة صفر هنا وصفر هناك... أي (صفران)?!!.‏

 

 هيثم يحيى محمد
هيثم يحيى محمد

القراءات: 18003
القراءات: 18010
القراءات: 18000
القراءات: 18001
القراءات: 18007
القراءات: 18010
القراءات: 18000
القراءات: 18002
القراءات: 18002
القراءات: 17996
القراءات: 18007
القراءات: 18011
القراءات: 18008
القراءات: 18000
القراءات: 17996
القراءات: 18002
القراءات: 18008
القراءات: 18002
القراءات: 18003
القراءات: 18005
القراءات: 18001
القراءات: 18009
القراءات: 18001
القراءات: 18011
القراءات: 18003
القراءات: 18001

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية