تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الاربعاء 3 /11/2004م
غسان شمه
سألني صديقي المغترب: منذ سنوات ونحن نسمع عن مشروع نفق الأمويين, وأعتقد أن العمل بدىء به منذ فترة طويلة لماذا لم ينته حتى الآن?!

تأملته قليلا ثم قلت: لأنهم لم يعثروا على الكنز.‏

نظر إلي باستغراب وهو غير مصدق: عن أي كنز تتحدث?!‏

قلت وبجدية كاملة: الكنز المدفون في هذه الساحة, ألم تسمع به? رد الرجل والدهشة تملأ وجهه: أرجوك قل كلاما منطقيا.. حافظت على جديتي وأنا أجيب: صدقني هذا ما سمعت به.‏

يبدو أن كلامي وإصراري قد أصاباه بالحيرة أكثر فسأل: هل تقصد آثارا معينة, أو شيئا من هذا القبيل?! أجبته, وأنا أحافظ على جديتي: هنا تكمن المشكلة, فهناك كنز, ولكن أحدا لا يعرف ما هو, ولا يعرف أحد من المشرفين أو العاملين في هذا الموقع متى يمكن أن يعثروا على كنزهم المفقود... لكنني أؤكد لك أنهم سيصلون إليه لأنهم مثابرون..!! سأل: وما الذي يجعلك متأكدا من ذلك? أجبته: لأن الذين يخططون يعرفون ما الذي يريدونه, وتأمل قليلا في حالنا وحال البلد...!!‏

نظر إلي وقد شرد بنظرته بعيدا وهو يقول: هناك.. عندنا عندما يبدؤون بمشروع...‏

لم أدعه يكمل وأنا أصرخ بصوت مرتفع: بربك توقف فأنا أكاد أموت من الغيظ بسبب هذه المقارنة خاصة عندما تأتي على ألسنة المسؤولين... ثم تابعت بهدوء: صدقني مشاريعنا لا تشبه مشاريع أحد....!!!‏

 

 غسان شمه
غسان شمه

القراءات: 17382
القراءات: 17378
القراءات: 17381
القراءات: 17380
القراءات: 17381
القراءات: 17378
القراءات: 17378
القراءات: 17376
القراءات: 17382
القراءات: 17378
القراءات: 17381
القراءات: 17377
القراءات: 17384
القراءات: 17380
القراءات: 17372
القراءات: 17379
القراءات: 17382
القراءات: 17377
القراءات: 17382
القراءات: 17379
القراءات: 17379
القراءات: 17376
القراءات: 17382
القراءات: 17374
القراءات: 17382
القراءات: 17378
القراءات: 17381

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية