تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر

Attr

الاثنين 5/7/2004
ديب علي حسن
الغربة التي اتخذناها عنوانا لبضع عشرات من الكلمات, ليست بالتأكيد الغربة الوجودية التي عبر عنها مبدعون كثيرون, بدءا من العصر الجاهلي حتى اليوم , بل هي نوع من الشكوى والألم,

نوع من الإحساس أن هذا المبدع أو ذاك كما يرى- لم يعط حقه, وفي هذا الشأن نشير إلى أن جدنا الكبير المتنبي رأى أن دهره ليس جديرا به , ومع ذلك انطلق المتنبي وأبدع وأكرمه الكثيرون, وظل يشكو ويرى نفسه فوق الجميع, قد تكون أنانية المبدع وهي أنانية جميلة لطيفة شرط ألا تتحول الى عويل وبكاء ويأس .. غربة الروح, غربة المكان, غربة الزمان, عدد ما شئت من الأنواع قد تكون حافزا للإبداع كما فعل شعراؤنا المهجريون ولكن أن يتحول المبدع أو أن يعيش غربة داخلية, أن يكون إحساسه أنه لا يتواصل مع محيطه في وطنه فهذا أمر صعب وقاس, وهنا قد يكون من الطبيعي أن يخالف القول المأثور (لاكرامة لنبي بين قومه) ليصبح لا كرامة لنبي إذا لم تبدأ من قومه, والنبي هنا المبدع أو الحكيم ... قد يكون نجيب محفوظ خير مثال على ذلك فقد التصق بالجمالية وبأحياء القاهرة ليصل الى نوبل, ورسول حمزا توف رأى أن المحلية درب الى العالمية... وربما يسأل سائل: وكيف ذلك: نقول بالتواصل مع مبدعينا, مع نتاجهم, لنقرع أبوابهم, نوافذهم, وبالتأكيد سوف نجد فضاء مزروعا بالأمل معطرا بالوفاء, البعض قد يغلق نوافذه لسبب أو آخر لكن علينا أن نحاول و أن نعيد الكرة أكثر من مرة, وفي هذا الضجيج الإعلامي لم يعد الأمر يعني الإعلامي وحده, بل المبدع له دوره أيضا في الوصول الى المنبر الذي لا نظن أنه يكون منبرا حقيقيا إذا لم يكن منبرا للإبداع... التواصل أصبح عملية جماعية لم نعد نستطيع أن نميز بين المتلقي والمرسل, وشكوى أديبنا الذي نحاوره في هذه الصحفة, هي شكوى مبدع له قاماته الطويلة وذراه الإبداعية, وحيث يكون المبدع تكون المنابر.‏ ‏

‏‏ ‏

‏‏ ‏

‏‏ ‏

‏‏ ‏

‏‏‏

 

  ديب علي حسن
ديب علي حسن

القراءات: 17325
القراءات: 17325
القراءات: 17325
القراءات: 17323
القراءات: 17326
القراءات: 17325
القراءات: 17325
القراءات: 17326
القراءات: 17324
القراءات: 17315
القراءات: 17324
القراءات: 17325
القراءات: 17325
القراءات: 17326
القراءات: 17325
القراءات: 17326
القراءات: 17322
القراءات: 17328
القراءات: 17323
القراءات: 17328
القراءات: 17326
القراءات: 17330
القراءات: 17327
القراءات: 17326
القراءات: 17326

 

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية