تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


وماذا يبقى؟

البقعة الساخنة
الخميس 8-11-2018
مصطفى المقداد

بالقدر الذي تبدو فيه انتصارات الجيش محققة ومتصاعدة، وبالقدر الذي تثبت المصالحات المحلية وعمليات التسوية نجاحها وقدرتها على بسط الأمن وتمكين المواطنين من ممارسة نشاطاتهم اليومية المختلفة، فإن العملية التآمرية تزداد حدة وإن حجم العدوان يزداد ضراوة وإن الأحقاد الغربية الاستعمارية تتفاعل مع الأحقاد الرجعية المتخلفة لتبدأ استعادة العدوان من مراحله الأولية،

وكأن التجارب والوقائع والمواجهات والمعارك والفتاوى والأكاذيب والروايات الملفقة الممتدة لأكثر من سبع سنوات لم تجد نفعاً في دفع قوى البغي والعدوان للتفكر والتعقل وإجراء مراجعة وتقييم مدى قدرة المشروع العدواني على المضي في تنفيذ بنوده الإرهابية والتخريبية!‏

من المؤكد أن العالم كله ومراكز الدراسات والاستخبارات الأميركية والغربية الاستعمارية تعرف تفاصيل ما يحصل وتعرف أنها لن تقوى على تحقيق أي اختراق في الجسد السوري المتماسك، ولن يبقى ثمة أمل في الوصول إلى أي هدف من الأهداف البعيدة أبداً، الأمر الذي يضع التساؤلات المنطقية والواقعية أمام اجتماع عوامل التعنت والمكابرة والحقد والغباء في سلة أصحاب المخطط الأرهابي ومنفذيه وداعميه، فماذا يبقى لهم بعد الآن؟‏

يدركون ما أكدناه دوماً لكن المكابرة والحقد يدفعان بهم لاستعادة أسطورة الثور الذي ينطح بقرنيه الصخرة الصلدة، فتتكسر قرونه وتبقى الصخرة ثابتة في مكانها، عليها آثار القرون المتكسرة وحدها.‏

والآن إذ يمضي ستيفان ديمستورا إلى تقاعده غير مأسوف عليه، فإنه يقدم الكثير من الذرائع التي تقول إنه قدم كل ما بوسعه لدعم المجموعات المسلحة وتبرير اعتداءاتها، فضلاً عن تقديم التقارير المنحازة والكاذبة، إلا أن كل ذلك لم يؤثر في حقيقة الوضع على الأرض، وكذلك الحال بالنسبة لقادمات الأيام، إذ إن شيئاً لن يحصل خلافاً لما يريده الشعب السوري وما يقرره السوريون.‏

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 مصطفى المقداد
مصطفى المقداد

القراءات: 89
القراءات: 178
القراءات: 198
القراءات: 155
القراءات: 183
القراءات: 163
القراءات: 174
القراءات: 186
القراءات: 184
القراءات: 261
القراءات: 235
القراءات: 236
القراءات: 260
القراءات: 332
القراءات: 264
القراءات: 285
القراءات: 275
القراءات: 337
القراءات: 351
القراءات: 312
القراءات: 303
القراءات: 349
القراءات: 321
القراءات: 325
القراءات: 369
القراءات: 358

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية