تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر
طباعةحفظ


هكذا تنهار داعش

نافذة على حدث
الأثنين 9-10-2017
محرز العلي

المتابع لسير المعارك التي يخوضها الجيش العربي السوري في الميدان ضد تنظيم داعش الإرهابي يدرك مدى البطولات التي يقوم بها أبطال جيشنا الباسل يقابلها انهيارات وتهاوي مواقع هؤلاء القتلة والمجرمين المأجورين وبشكل متسارع أكثر من المتوقع

الأمر الذي يؤكد إرادة قواتنا المسلحة في اجتثاث الإرهاب من كامل الجغرافيا السورية والرعب الذي يعيشه أفراد هذا التنظيم الإرهابي الذين باتوا أمام خيارين لا ثالث لهما إما الموت او الاستسلام.‏

بطولات جيشنا وانهيار تنظيم داعش تتجلى في الانجازات الكبيرة التي تحققت في ريف حمص الشرقي حيث باتت هذه المنطقة خالية من إرهاب داعش بعد أن أدت عمليات الجيش العربي السوري النوعية إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى عشرات القرى والبلدات والمزارع والقضاء على المئات من الإرهابيين وكذلك الأمر في ريف السلمية الشرقي حيث تم تطهير المناطق التي تسلل إليها التنظيم المجرم ما يعني أن ظهير الجيش العربي السوري الذي يستكمل تطهير ما تبقى من مناطق دير الزور أصبح أمنا وكذلك عودة الأمان إلى المناطق التي كانت تعاني من قذائف الغدر التي كان يطلقها تنظيم داعش على هذه القرى والبلدات ولاسيما في ريف السلمية.‏

تهاوي مواقع داعش أيضا تتجلى في تخلي هذا التنظيم عن مواقع تحت قوة نيران الجيش العربي السوري في محافظة دير الزور حيث وصلت طلائع القوات السورية والقوات الرديفة إلى الميادين والآن يتم ملاحقة فلول الإرهابيين في هذه المنطقة وصولا إلى البوكمال آخر مواقعه وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على أن جيشنا الباسل قاب قوسين أو أدنى من إعلان النصر النهائي على هذا التنظيم الإرهابي الذي بدأ بالتلاشي والاختفاء.‏

في المحصلة لم يعد ينفع تنظيم داعش كل ما يصل إليه من دعم لوجستي أميركي أمام ضربات الجيش العربي السوري ولم يعد ينفع الولايات المتحدة الداعمة للإرهاب الرهان على نشر الإرهاب عبر تنظيم داعش ما يعني أن أوهام القوى المتآمرة على سورية قد تبخرت وباتت من الماضي ليفشل بذلك المشروع الأميركي فشلا ذريعا وليحقق الشعب السوري بالتفافه حول جيشه وقيادته الحكيمة النصر على كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار سورية.‏

mohrzali@gmail.com

إضافة تعليق
الأسم :
البريد الإلكتروني :
نص التعليق:
 

 محرز العلي
محرز العلي

القراءات: 132
القراءات: 111
القراءات: 144
القراءات: 146
القراءات: 181
القراءات: 203
القراءات: 158
القراءات: 233
القراءات: 220
القراءات: 236
القراءات: 275
القراءات: 269
القراءات: 339
القراءات: 319
القراءات: 273
القراءات: 316
القراءات: 522
القراءات: 395
القراءات: 298
القراءات: 413
القراءات: 408
القراءات: 446
القراءات: 482
القراءات: 555
القراءات: 836

 

E - mail: admin@thawra.sy

| الثورة | | الموقف الرياضي | | الجماهير | | الوحدة | | العروبة | | الفداء | | الصفحة الرئيسية | | الفرات |

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية