تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر


حماة الديار ... وطن شرف إخلاص

منوعات
الجمعة 1-8-2014
بواسل جيشنا المغوار أنتم صانعو مجد الوطن وحرّاس سيادته لذلك أنتم في سلّم التمجيد والإكبار، وزيّن نشيده الوطني بكم وببطولاتكم ... هو الوطن يكبر برجاله كي تستظلون بفيء علمه ... وطن يقدّر رجاله الأشاوس الذين وفّوا بشعارهم: الشهادة أو النصر فحازوا الركنين معا ...

هذا الوطن لا يليق به إلا الانتصار الذي ترسمون معالمه كل يوم بإنجازاتكم وبطولاتكم ... رجال أخلصوا للعهد الذي يزّين سواعدهم: وطن شرف إخلاص لا يجيدون إلا صنع الملاحم.‏

لهذا نردد في هذا اليوم ما جادت به قريحة خليل مردم بك وأصبح النشيد الذي تشمخ به الهامات ويردده السوريون كل لحظة:‏

حـماةَ الـديارِ عليكمْ سـلامْ‏

أبَتْ أنْ تـذِلَّ النفـوسُ الكرامْ‏

عـرينُ العروبةِ بيتٌ حَـرام‏

وعرشُ الشّموسِ حِمَىً لا يُضَامْ‏

ربوعُ الشّـآمِ بـروجُ العَـلا‏

تُحاكي السّـماءَ بعـالي السَّـنا‏

فأرضٌ زهتْ بالشّموسِ الوِضَا‏

سَـماءٌ لَعَمـرُكَ أو كالسَّـما‏

رفيـفُ الأماني وخَفـقُ الفؤادْ‏

عـلى عَـلَمٍ ضَمَّ شَـمْلَ البلادْ‏

أما فيهِ منْ كُـلِّ عـينٍ سَـوادْ‏

ومِـن دمِ كـلِّ شَـهيدٍ مِـدادْ؟‏

نفـوسٌ أبـاةٌ ومـاضٍ مجيـدْ‏

وروحُ الأضاحي رقيبٌ عَـتيدْ‏

فمِـنّا الوليـدُ و مِـنّا الرّشـيدْ‏

فلـمْ لا نَسُـودُ ولِمْ لا نشـيد؟‏

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية