تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر


مشاريع جديدة وفرص استثمارية واعدة بجناح وزارة النفط

معرض دمشق الدولي
الأربعاء 12-9-2018
تميزت مشاركة وزارة النفط والثروة المعدنية في المعرض بتنوع معروضاته التي شملت مجسمات تتعلق بوحدات تعبئة الغاز ومصفاتي حمص وبانياس.

والمعامل والمنشآت والخطوط التي تساهم في تأمين النفط والغاز وباقي المشتقات وأدوات استخراجها وتجهيزات ومعدات الإنتاج كالحفارات. بالإضافة لخارطة كاملة تظهر التوزع الجغرافي للمواقع الرئيسية للمنشآت والمعامل والحقول النفطية السورية المأمولة. ومشاريع أنجزتها كوادر الوزارة والمؤسسات التابعة لها.‏

وأكد المهندس فرحات عبدالله معاون مدير الاستكشاف والتنمية في المؤسسة العامة للنفط بأن المشاركة هذا العام تتمثل بثلاث شركات تابعة للوزارة وهي المؤسسة العامة للجيولوجيا والمؤسسة العامة للنفط والمؤسسة العامة للتكرير بالإضافة لشركات من القطاع الخاص كنوع من التشاركية بين القطاع العام والخاص وشركات أخرى من الدول الصديقة التي استمرت بالعمل خلال فترة الحرب على سورية، وقدمت كل الدعم والتسهيلات بهدف إعادة البنى التحتية التي دمرتها العصابات الإرهابية المسلحة. وساهمت في إقلاع بعض المشاريع الجديدة بهدف إعادة الإعمار ورفد الاقتصاد الوطني كمشروع التنقيب عن الغاز في إحدى المناطق شمال مدينة دمشق (قارة) ومشروع الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز في البحر.‏

وأضاف: لقد وفر المعرض فرصة لبيع بعض منتجات المؤسسات التابعة للوزارة كالزيوت المعدنية المنتجة في المعمل التابع لمصفاة حمص وبعض العقود لبيع أنواع من الرخام وبأسعار تنافسية.‏

ولفت عبدالله الى أن الغاية من المشاركة هي التعريف بأهم المشاريع الاستثمارية المطروحة للتعاون مع شركات الدول الصديقة مثل روسيا وايران وابرام بعض العقود المتفق عليها قريبا في مجال التنقيب والاستكشاف وتطوير بعض الحقول منوه بوجود 8 بلوكات برية مطروحة للتعاون مع الدول الصديقة وعدد من البلوكات البحرية بالإضافة للاستثمار بمجال الفوسفات. وكذلك تعريف المواطنين بأهمية الفعاليات والنشاطات التي تقوم بها الوزارة من تأمين حاجة المواطنين من المتشتقات النفطية كالمازوت والبنزين وتأمين الغاز اللازم لعمل محطات التوليد الكهربائية وختم حديثه بالقول ننتج حالياً حوالي 20 ألف برميل نفط ومكثفات و16,5مليون متر مكعب من الغاز يومياً وهذا تم بفضل جهود الجيش بعد تحرير المناطق الواقعة تحت سيطرة المجموعات الارهابية المسلحة أولا ووجود خطط اسعافية ومتوسطة معدة من قبل الوزارة ناهيك عن وجود خطط مماثلة للمناطق المتوقع تحريرها قريبا.‏

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية