تصدر عن مؤسسة الوحدة للصحافة و الطباعة و النشر


مشاركة واسعة للشركات الإيرانية

معرض دمشق الدولي
الأربعاء 12-9-2018
أكد الدكتور محمد خان زادة أن مشاركة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المعرض هدفها تعزيز التبادل التجاري بين البلدين

والتواصل بين رجال الأعمال وتوسيع دائرة التعاون بين سورية ومختلف الدول المشاركة في جميع القطاعات الاقتصادية.‏

وأضاف: إن المشاركة تأتي في إطار علاقات الصداقة والأخوة القوية بين البلدين والمتجذرة عبر السنين والتي عمل الجانبان على تعزيزها لما فيه مصلحة الشعبين، موضحاً أن هذا المعرض فرصة للشركات والترويج لمنتجاتها. منوها بسعي البلدين لتعزيز العلاقات الاقتصادية وتنميتها وتسهيل تصدير البضائع السورية إلى إيران وبالعكس وتذليل العقبات أمام رجال الأعمال.‏

وأعرب عن أمله بأن يكون المعرض وسيلة لتعزيز التبادل التجاري بين سورية وإيران، مؤكداً أن الحضور الكثيف الذي شهده معرض دمشق الدولي دليل على بدء التعافي الاقتصادي وعودة الأمن والاستقرار. وأضاف: إن ارتفاع عدد الشركات الإيرانية بالمعرض يعكس الرغبة بمشاركة السوريين مرحلة إعادة الإعمار والبناء الاقتصادي في سورية، مبيناً أن الفترة القادمة ستحمل الكثير من النتائج الإيجابية خاصة مع وجود العديد من المشاريع الاستثمارية التي تعود بالنفع على البلدين.‏

وقال: إن معرض دمشق الدولي يلعب دوراً مهماً في إعادة الحياة الاقتصادية وتوقيع عقود جديدة بين سورية ودول أخرى.‏

وتتنوع الشركات والمنتجات بين صناعة السيارات والأدوات المنزلية والمنتجات الغذائية ومواد البناء والخدمات الزراعية وقطع الغيار والأجهزة الكهربائية والأحذية والسجاد والصابون والأدوات المنزلية وما شابه.‏

ولفت زادة إلى أن الهدف الآخر للمعرض هو التعريف بتطور المنتج الإيراني وإمكانيات الإنتاج والتصدير، حيث إن كافة المنتجات هي إنتاج إيراني محلي بالكامل.‏

 

E - mail: admin@thawra.com

مؤسسة الوحدة للصحافة والطباعة والنشر ـ دمشق ـ سورية