لقاء الكبرياء

  ربما هو ورق الحور أو ورق شجر الأزدرخت الأصفر الذي تناثر أمامي بصمت بعد أن بلله المطر، هو الذي أخذني إلى دمشق وأجج حنيني، وتحديداً إلى نهر بردى قرب المعهد العالي ل...

الذي حدث

  الذي حدث ويحدث بسبب الحرب أو بسبب الكورونا لا يمكن تخيله أبداً .وأنا هنا لا أقصد الوضع الاقتصادي ولا الحصار اللعين الذي فرضته اميركا المتحكمة بالعالم وكأنها الش...

كلام في ظهر الغيب

لم أكن قد شربت قهوتي حين رنّ جرس الهاتف الأرضي .. شعرت بالسعادة لأن الهاتف يرن، هذا يعني أن العطل الذي مرّ عليه أكثر من شهر قد تذكرته المؤسسة وتم إصلاحه. يعني أستطيع أ...

قراءة في الحاضر

لم يعد خافياً على الشعوب العربية ما يجري من تباعد فكري وثقافي وأيديولوجي بين الأقطارالعربية التي بقينا لأزمنة طويلة ندرس ونؤكد أننا شعب واحد وأمة واحدة، وأن هذه الأمة ت...

دموع من نار

لم يكن من السهل على أم علي أن تقف أمام منزلها تراقب النار وهي تلتهم كرم الزيتون الذي زرعه جد زوجها أيام السفربرلك في مرحلة الاحتلال التركي البغيض. مسحت دمعتها وقالت لج...

إننا لمنتظرون

لا يمكن لتشرين أن يمر مرور الكرام على ذاكرة السوريين دون العودة إلى أروقة ذاك الزمن . تشرين حرب التحرير التي انتصرنا فيها واستعدنا الأرض المغتصبة ورفعنا العلم السوري ع...

غياب الكتاب غياب الذاكرة

يدور الحديث بين المثقفين عن تقلص الكتاب السوري المطبوع حاليا, سواء في وزارة الثقافة أم في اتحاد الكتاب العرب وذلك بسبب الحصار الجائر الذي تفرضه القوى الغربية وأميركا عل...

مدعون وجهابذة

لا أدري لماذا ينزعج بعض - المستثقفين- وبعض جهابذة العاملين في التحليل السياسي من مصطلح المقاومة أو من الحض على المقاومة ضد الغرب المتنمر الذي لا يقيم وزناً للأعراف الدو...

أجراس الزمن القادم

  اليوم تقرع أجراس المدارس. وتعود بي الذاكرة كل أيلول إلى المدرسة.. سيكون لنا ثياب جديدة في أول يوم وحذاء جديد.. وسنأخذ المصروف من أبي حتى نشتري الكعك بالسمسم و...

مجرد تنويه

  ستنتهي الحرب مهما طالت..  وستنتصر سوريا , ستهدأ النار وستبدأ الذاكرة بالنشاط من جديد عندما نقف على أطلالها ونرى بعض آثارها التي لم تستطع السنوات الطويلة وال...