الأمن الروسي يعتقل خلية متطرفة خططت لشن هجمات


أعلن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي اعتقال 3 شبان ينتمون لخلية إجرامية تحمل الفكر اليميني المتطرف، وخططوا لتنفيذ هجمات باستخدام عبوات ناسفة وأجهزة متفجرة بدائية الصنع.
وجاء في بيان للأمن الروسي أن هؤلاء الأشخاص المعتقلين روجوا للأيديولوجية القومية المتطرفة، وجندوا عناصر جدد ونسقوا أنشطة المجندين حديثا ضمن الخلية، وعملوا على تنظيم وإجراء تدريبات تكتيكية باستخدام معدات عسكرية، إضافة إلى صنع واختبار أجهزة متفجرة وحارقة.
ونفذ الأمن الروسي مداهمات لمنازل عاش فيها المعتقلون وأخرى نظموا فيها نشاطهم الإجرامي في مقاطعة أستراخان جنوبي روسيا.
وضبط الأمن خلال المداهمات 6 حاويات تحتوي على مواد قابلة للتفجير تمثل خليط نترات الأمونيوم، وعبوة ناسفة يدوية الصنع ومكونات وأدوات لصنع المتفجرات، ومجسمات أسلحة نارية وفوارغ طلقات لأسلحة نارية، وقنابل دخانية، وشعارات تعبر عن الأيديولوجية النازية، فضلا عن وسائل اتصال ووسائط إلكترونية تحتوي على أدلة وثائقية لمشاركة الأشخاص المذكورين في الجرائم المنسوبة لهم.