الرئيس الكوبي يؤكد أن بلاده لن تتفاوض مع واشنطن تحت التهديدات

ثورة أون لاين:
أكد الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل أن بلاده لن تتفاوض أبدا مع الولايات المتحدة تحت الضغط والتهديدات مجدداً إدانته للسياسة العدوانية التي تنتهجها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضد هافانا.

وقال كانيل في تغريدة له على موقع تويتر اليوم إن الزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو “علم الكوبيين أن الشرف والكرامة والوطن والاستقلال والسيادة والتاريخ هي أمور غير قابلة للتفاوض” مستنكرا التدابير الأخيرة التي أعلنتها الولايات المتحدة والتي تشدد الحصار الاقتصادي والتجاري والمالي المفروض على بلاده منذ نحو 60 عاما.

وكان كانيل أكد أمس أن قانون “هيلمز بيرتون” الذي تفرضه الولايات المتحدة ضد الشعب الكوبي يعتبر عدوانا ضد السلام والتضامن والتعايش السلمي والصداقة.

هافانا-سانا