زاخاروفا: لاتفيا خسرت سيادتها بسبب الناتو وواشنطن

ثورة أون لاين: 

اعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن لاتفيا فقدت سيادتها الاقتصادية والعسكرية والإنسانية حينما وافقت على نشر وحدات من الجيش الأمريكي وقوات الناتو على أراضيها.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية للأنباء عن زاخاروفا قولها خلال تعليقها على احتجاج وزارة خارجية لاتفيا على احتفال روسيا بالذكرى السنوية لتحرير الجيش الأحمر “ريغا” من القوات النازية: “لو كانت وزارة الخارجية اللاتفية تقدر معنى الحرية لما شجعت على نشر وحدات عسكرية أجنبية على أراضيها”.

واقتحمت القوات السوفييتية “ريغا” في مثل هذا اليوم لعام 1943 وهزمت القوات الألمانية المحتلة معلنة بذلك تحرير كامل لاتفيا من الغزو الفاشي والنازي.

وتحيي روسيا اليوم احتفالاً رمزياً بهذه المناسبة حيث أطلقت وزارة الدفاع الروسية مؤخراً تقليداً جديداً تحتفل فيه بذكرى تحرير كل عاصمة أوروبية طهرها الجيش الأحمر من النازية وبينها ريغا.