إيران: سنرد بحزم على نقض الترويكا الأوروبية لعهودها

ثورة أون لاين:

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي أن إيران سترد بجدية وحزم على نقض الترويكا الأوروبية لعهودها وإجراءاتها غير البناءة بشأن الاتفاق النووي.

وردا على بيان الترويكا الأوروبية القاضي ببدء عملية تسوية الخلافات في الاتفاق النووي قال موسوي للصحفيين اليوم “إن إجراء الترويكا الأوروبي سلبي وانفعالي وليس جديدا من الناحية العملية ويأتي من منطلق ضعف وعلى أوروبا أن تتحمل مسؤولية نتائج هذه الخطوة التي سبق وحذرنا منها سابقا”.

وأوضح موسوي أن كل الأطراف أجمعت على أن الولايات المتحدة هي سبب تأزم الوضع واتفقت على ضرورة تعويض إيران لكن للأسف لم تتمكن الدول الأوروبية من تنفيذ التزاماتها معربا في الوقت نفسه عن ترحيب بلاده بأي إجراء يقوم على نوايا طيبة لإنقاذ الاتفاق النووي.

وأعلنت فرنسا وبريطانيا وألمانيا في وقت سابق اليوم تفعيل آلية فض النزاع النووي مع إيران وذلك في بيان مشترك زعمت فيه الدول الثلاث أنها أخذت قرارها بحجة عدم احترام إيران لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي.