(المجالس الأدبية عند العرب) كتاب حول تاريخ الأدب العربي وسيرة رجاله

ثورة أون لاين:

يجول كتاب “المجالس الأدبية عند العرب” الصادر عن الهيئة العامة السورية للكتاب مؤخرا في تاريخ الأدب العربي وسير المشاهير من رجاله والعوامل المؤثرة في تياراته وفنون ابداعه.

الكتاب الذي ألفه محمد جميل الحطاب وصدر ضمن سلسلة آفاق ثقافية جاء على شكل دراسة عرضت الفرق بين البلاط والنادي والمجلس وماهية أسواق عكاظ في الجاهلية والمربد في العصر الأموي والتي كان لها أثر كبير فضلا عن الحديث عن مجالس الأدبية للغساسنة والمناذرة وما كان يدور فيها من مساجلات بين الشعراء.

ويسلط الكتاب الضوء على مجالس الخلفاء في العصرين الأموي والعباسي من أمثال هارون الرشيد والمأمون وفي زمن سيف الدولة الحمداني بحلب والمعتمد بن عباد في الأندلس ولم يغفل مجالس شخصيات ادبية نسائية من أمثال سكينة بنت الحسين وولادة بنت المستكفي ومي زيادة في العصر الحديث.

ويبين الكتاب الدور الذي لعبه شعر المجالس من خلال المعلومات القيمة التي قدمها والتي كشفت للباحثين مظاهر الحياة الاجتماعية والسياسية والعلمية في تلك العصور وسلطت الضوء على ما كان يدور في هذه المجالس من أحداث بتنوع روادها على اختلاف ثقافتهم موضحا الأنشطة الفنية والنقدية التي ساهمت بتمييز جيد الشعر من رديئه.

وكانت المراجع العربية عماد الباحث في عملية البحث والاستقصاء فشملت الدواوين والمجموعات الشعرية والأدبية والخطب والرسائل والمصادر الرئيسية التي يعد اهمها كتاب الأغاني وتاريخ الطبري ومعجم الأدباء ووفيات الأعيان.

يذكر أن محمد جميل الحطاب كاتب وأديب من مواليد اللاذقية له عدة مؤلفات أهمها العيون في الشعر العربي وقطوف ثقافية والقلب والحواس الخمس في الشعر العربي.