سينما تحتفي بالفكر المقاوم

ثورة أون لاين:
تأتي أهمية أي مناسبة، بكونها محطة قادرة على استقطاب قيم، يجب الا تغيب عن حياة الناس، وهل هناك اهم من الشهداء ومن ضحوا بانفسهم من أجل الوطن ، وهل هناك أناس أبطال أكثر من ذاك الشهيد، الذي وضع حب الوطن نصب عينه ، فكان أهم شيء في وجوده...في هذا السياق دار فيلم (العميد) الذي عرض في المركز الثقافي في أبو رمانة، يدور الفيلم الفكر المقاوم والشهادة، فهو يدور حول حياة الشهيد البطل سمير القنطار، الذي قضى نصف عمره في الاسر، وخرج واضعا نفسه في خدمة وطنه والمقاومة والدفاع عن عزة الوطن ، فوصل الى االشهادة..
هذه التفاصيل وغيرها من الاحداث والمشاهدالتسجيلية واللقاءات، كانت عبر فيلم العميد الذي أنتجته قناة العالم، حيث مر الفيلم على مراحل كثيرة في حياة البطل القنطار عميد الأسرى، وقد عاد الى فترات حياته الأولى، متضمنا مراحل عديدة وفترات مختلفة، امتدت تقريبا لساعه كاملة، جمعيها أضاءت على قيم التضحية والفداء والشهادة التي التصقت بذاك الاسم النبيل..
لطالما كان الفن الجاد حارسا أمينا على الحقائق خصوصا عندما تصل عبر شكل فني ، جميع تفاصيله هي وجه الحقيقية ... كل ذلك تجلى عبر الفيلم الوثائقي ( العميد)، حيث مفرادته وأدوته، تعتمد على شواهد ومشاهد مأخوذة من أرض الواقع، يروي ويعيد الى الواجهة حوداث حقيقية ، متسقة ومنظمة وفق أسلوب فني، ينطق بالكثير من الوثائق، خصوصا أنه يدور حول شحصية حقيقية وتاريخية فذة، تحدث أصدقائه ومحبيه ومن شاركه التحربة .. وهاهو الفيلم تسلسلت أحداثه مع البطل، تراقفه لاكثر من أربعين عاما، فراينا الكثير من تضحياته وإقدامه وتقديسه للفكر المقاوم،ليكون رمزا عظيما للتضحية.


آنا عزيز الخضر