غرفة صناعة دمشق تبحث مع ممثلي منظمة الأمم المتحدة الانمائي إقامة مشروع لتأمين التدريب والتأهيل للعاطلين عن العمل

دمشق - الثورة اون لاين - وفاء فرج: 
بحثت لجنة الغرف والمنظمات الدولية والاتفاقيات في غرفة صناعة دمشق وريفها مع ممثلي منظمة الأمم المتحدة الانمائي فراس شومان وحسن فلاحة عدة محاور منها قطاع البنى التحتية الاجتماعية، والتماسك المجتمعي، والتنمية الاقتصادية وتنمية سبل العيش المتمثل بسوق العمل، القطاع الخاص والمشاريع, الزراعة والتنمية الريفية.
رئيس اللجنة المهندس مهند دعدوش أكد على دور برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ورؤيته للفترة القادمة وهو بناء شراكات مع عديد الجهات منها غرفة صناعة دمشق وريفها.
وتحدث المجتمعون عن دراسة إقامة مشروع لتأمين التدريب والتأهيل للعاطلين عن العمل بتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ودعم الغرفة وشراكة وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، وإمكانية إقامة حاضنة لدعم وتنمية المشاريع الصغيرة والمتناهية في الصغر, حيث سيتم دراسة هذا الموضوع من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وإمكانيتها لتقديم الدعم الفني لإحداث هذه الدائرة.
بدورهم أعضاء اللجنة في الغرفة أشاروا إلى دور الغرفة من خلال دائرة التعليم المزدوج والتدريب المهني التي تعتبر مشروع رائد لتأهيل قسم من طلاب التعليم المهني الموجودين في وزارة التربية من خلال تدريب الطلاب في الشركات الصناعية بدلا من ورشات المدارس.
شومان وفلاحة طلبا عقد اجتماع مع دائرة التعليم المزدوج والتدريب المهني لدراسة الواقع الحالي لعملهم والاتفاق مع اللجنة على كيفية تأهيل دور الغرفة وتطويره على هذا الصعيد.