بتكلفة 11 مليار دولار ... الإمارات تخطط لإنشاء شبكة سكك حديدية بطول 1200 كيلومتر

ثورة أون لاين: 
تسعى معظم الدول لتوسيع شبكات النقل السككي لما لها من ميزات اقتصادية داعمة من حيث تسهيل حركة البضائع والأفراد وتعزيز التكامل الاقتصادي بين منظومة دول مترابطة إقليمياً لزيادة التفاعل والتبادل التجاري مايساعد على تنشيط الفعاليات الأخرى وتعد شركة “سي آر آر سي” الصينية واحدة من أكبر الشركات المصنعة للقطارات السريعة والسكك الحديدية في العالم.حيث أعلنت الشركة مؤخرا عن العمل على صنع نوع جديد من قطارات ماجليف التي ستصل سرعتها إلى 600 كلم / ساعة.
شركة الاتحاد للقطارات الإماراتية المطور والمشغل لشبكة السكك الحديدية بالخليج وقعت مؤخراً عقدا مع الشركة الصينية لمضاعفة أسطولها من العربات لثلاثة أمثالها أي إلى أكثر من ألف عربة.
وتخطط الإمارات العربية المتحدة لإنشاء شبكة سكك حديدية بطول 1200 كيلومتر، تصل تكلفتها إلى حوالي 11 مليار دولار، وتمتد من الحدود مع السعودية إلى إمارة الفجيرة المطلة على خليج عُمان.
وقال المكتب الإعلامي لشركة الاتحاد إن الاتفاق مع مجموعة سي.آر.آر.سي "سيرفع سعة النقل لشبكة السكك الحديدية بالدولة إلى ثمانية أضعاف لتصل إلى 59 مليون طن سنويا من البضائع.


طباعة