وكالة الطاقة تتوقع انخفاض الطلب على الغاز

الثورة أون لاين:

عدلت وكالة الطاقة الدولية بالزيادة توقعها للطلب العالمي على الغاز في العام الجاري، لكنها ما زالت تتنبأ بأكبر انخفاض على الإطلاق بسبب تداعيات جائحة كوفيد - 19.
وبحسب "رويترز"، قالت الوكالة، التي مقرها باريس أمس إنها تتوقع الآن انخفاض الطلب على الغاز 3 في المائة على أساس سنوي أو ما يعادل 120 مليار متر مكعب إلى 3886 مليار متر مكعب.
وفي حزيران (يونيو)، توقعت الوكالة انخفاضا 4 في المائة أو ما يعادل 150 مليار متر مكعب.
وقال فاتح بيرول مدير وكالة الطاقة الدولية في بيان بعد نشرها مراجعة الأمن العالمي للغاز 2020 "الطلب العالمي على الغاز يتعافى بشكل تدريجي منذ حزيران (يونيو)، مدفوعا في الأساس بالأسواق الناشئة".
لكنه حذر من افتراض العودة إلى الوضع الطبيعي، إذ إن الأزمة الحالية يمكن أن تكون لها تداعيات تستمر فترة طويلة.
وقالت وكالة الطاقة إن ارتفاع حالات الإصابة بكوفيد - 19 مجددا واحتمال استمرار الجائحة لفترة طويلة يغلفان بالضبابية توقعات 2021.
وتتوقع الوكالة حاليا انتعاش الطلب 3 في المائة على أساس سنوي أو نحو 130 مليار متر مكعب إلى 4014 مليار متر مكعب في العام المقبل.
وقالت الوكالة إن سوق الغاز الطبيعي المسال لعبت دورا رئيسا في التكيف مع انخفاض الطلب، في ظل انخفاض صادرات الغاز المسال عالميا 17 في المائة في الفترة بين كانون الثاني (يناير) وتموز (يوليو).
وقالت "في هذا السياق الاستثنائي، أنشطة التعاقد على الغاز الطبيعي المسال انهارت من مستواها المرتفع البالغ 95 مليار متر مكعب في 2018 إلى نحو 35 مليار متر مكعب في أول تسعة أشهر من 2020".
إلى ذلك، قالت شركة نوفاتك، أكبر منتج للغاز الطبيعي المسال في روسيا، إن إنتاجها من الغاز الطبيعي في الربع الثالث من هذا العام ارتفع 4.5 في المائة على أساس سنوي إلى 19.13 مليار متر مكعب.
وأضافت الشركة في بيان أمس أن إنتاجها من مكثفات النفط والغاز تراجع 0.6 في المائة على أساس سنوي إلى 3.024 مليون طن في الربع الثالث.
وقالت إن إجمالي الإنتاج من المواد الهيدروكربونية بلغ 150.4 مليون برميل من المكافئ النفطي في الربع الثالث، بزيادة قدرها 3.6 في المائة على أساس سنوي.


طباعة