مجدداً الدواجن إلى الواجهة كيلو الفروج الحي بـ ٢٥٠٠ ليرة كشتو: انخفاض الدخل وارتفاع أسعار المواد العلفية ساهما بإخراج المربين

ثورة أون لاين - وفاء فرج:

يبدو أن بورصة أسعار المواد تسابق بعضها البعض حيث كانت الناس في الأيام الماضية منشغلة بأسعار الخضار والفواكه وتتجاهل أسعار اللحمة الحمراء ولا تتجرؤ على النظر إليها لعدم إمكانيتها الشراء خاصة أن سعرها وصل إلى ٢٠ ألف ليرة للكيلو حسب تصنيفات هذه اللحمة بدهن أو مع عظمه أو من دونه، ومعتمدة على الفروج كونه كان منذ أسبوعين بمقدور الناس شراؤه، لكن بعد أن تجاوز سعر كيلو الفروج الحي ٢٥٠٠ ليرة أصبح الأمر صعب جداً على المستهلك وأصبح من السلع الملغاة من على موائده فكيف قفز الفروج إلى هذا السعر وما المبررات؟

رئيس اتحاد غرف الزراعة محمد كشتو قال للثورة إن انخفاض مستوى الدخل جعل المواطن غير قادر على مجاراة الضغوطات الاقتصادية التي أثرت على كل القطاعات ورفعت من أسعار منتجاتها، مبيناً أن ارتفاع التكاليف وعدم وجود القوة الشرائية لدى المستهلكين خفض الطلب على المادة بشكل كبير، وبالتالي انخفض الإنتاج ما أدى لارتفاع سعر الفروج، إلى جانب خروج عدد كبير من المربين عن العمل، نتيجة الظروف والخسائر الأمر الذي ساهم في انخفاض نسبة مربي الدواجن.
وأوضح أن مدخلات الدواجن من الفروج أو البيض هي الأعلاف وأن أسعارها مرتفعة جداً نتيجة تغير سعر الصرف، مؤكداً أنه العامل المؤثر الأول والكبير في زيادة أسعار الفروج.


طباعة