صناعيو طرطوس.. نريد مجلس شعب يعدل القوانين المعوقة للصناعة بطرطوس

ثورة أون لاين - ربا أحمد:

لم تخرج طرطوس بممثل للقطاعي الصناعي والتجاري الى مجلس الشعب في قوائمها الحزبية ، بالرغم من ان أبرز محاور التنمية فيها هما الصناعة والنقل البحري اللذان يحتاجان للكثير من العمل والتعديلات القانونية للنهوض بهما .
امين سر غرفة تجارة وصناعة طرطوس كفاح قدور أكد ان على عضو مجلس الشعب اليوم ان ينقل صورة احتياجات محافظته بكل شفافية ودقة ، فالقطاع الصناعي بطرطوس يسعى جاهدا لكي يستمر حياً امام الصعوبات التي تعترضه بالقوانين ، فالبلاغ رقم ٤ المعدل للبلاغ رقم ٩ يحرم المحافظة من الاستثمار الصناعي بسبب شروطه غير المقبولة سواء لجهة تصنيف التربة او البعد عن الحراج ، متسائلا -قدور -ما فائدة إنتاج زراعي ضخم دون استغلاله صناعيا ، كمعامل للزيوت والعصائر والكونسروة وغيرها التي تستثمر انتاج الحمضيات والزيتون والخضار بطرطوس ما يساعد على الحفاظ على أسعارها دون خسارة الفلاح ويشغل أيدي عاملة كبيرة في هذه المنشآت ، فالمحافظة فيها اعداد كبيرة من الشباب والشابات لن تكفيهم الأرض الزراعية للعمل والعيش الكريم ، فمن يملك ٥٠ أو ١٠٠ دونم ارض زراعية ما المشكلة باستثمار ١٠% منها صناعيا ؟ علما أن هذه الصناعة ستحيي ٩٠% المتبقية.
امين سر غرفة تجارة وصناعة طرطوس أشار أن التجار اليوم يدعون أعضاء مجلس الشعب للعمل على تحسين معيشة المواطن وتجار طرطوس تعمل مع الوزارات المعنية للوقوف يد واحدة للخروج من الحصار ولبقاء اقتصادنا وصناعتنا قوية أمام قانون قيصر الجائر والحصار المفروض على الوطن.
بدوره مدير صناعة طرطوس م.عمار علي أكد أن على عضو مجلس الشعب الجديد ان يمثل المواطن بطرطوس ،وأن يعمل على تعديل القوانين العائقة للتنمية كسلطة تشريعية ، وفي قطاع الصناعة تشكل القوانين والبلاغات أهم عوائق التطور ، إضافة للدعم المادي.
م.علي اشار إلى أن شروط الترخيص الصناعي بطرطوس تعجيزية ولولا ذلك لكان في محافظة طرطوس مئات المصانع التي تشغل الشباب وتستثمر الانتاج الزراعي .
فتصنيف التربة يقف في وجه أي معمل بطرطوس كون معظم الاراضي زراعية، إضافة الى شرط البعد عن الحراج وفي أرياف المحافظة مساحات شاسعة مسجلة" أحراج" ، الى جانب التأخير الكبير في تمويل المناطق الصناعية التي تساعد في إيجاد مخرج من هذه البلاغات ، مشيراً إلى أن المجلس السابق كان على علم بهذه المشاكل، واعضاؤه حضروا العديد من الاجتماعات بهذا الخصوص.منوها ان قيمة الاستثمار الصناعي في المحافظة تبلغ ١٣ مليار ليرة توظف ١٧ الف عامل.
الصناعي جورج حنا أوضح أن الصناعي بطرطوس لم يمثل بمجلس الشعب بشكل حقيقي ، وهناك الكثير من التشريعات التي تحتاج لتعديل تحت قبة المجلس ، فالتشريعات حزمة متكاملة وهي كافية لتقف بوجه اي صناعي اليوم ، إضافة الى تعدد المرجعيات أمام الصناعي، وتعدد الدوائر الحكومية ولكل واحدة أصولها وقوانينها ، مطالبا بنافذة واحدة تعطى فيها كل الصلاحيات .
ولفت حنا إلى ضرورة دعم الصناعة اليوم بتأمين القطع الاجنبي لشراء المواد الأولية وحماية المنتج الوطني بوقف استيراد المواد الشبيهة الى جانب تبسيط إجراءات الاستيراد .
مؤكدا -حنا- أن اي عضو مجلس شعب اليوم يعلم ان الزراعة تحتاج لصناعة تستثمرها كي تحافظ على إنتاجها ، وكل ذلك يبدأ بمشروعات متوسطة تنمو وتصبح صناعات كبيرة ، متمنياً- حنا -أن يصل صوت الصناعي الى قبة المجلس، وان يجد حلولاً على أرض الواقع


طباعة