٥٤٣ ألف شجرة لوز في السويداء والإنتاج المتوقع ٣٢٨٦ طنا

ثورة اون لاين _ رفيق الكفيري :
شهدت محافظة السويداء خلال السنوات القليلة الماضية توسعا في زراعة أشجار اللوز حيث بلغت المساحات المزروعة 2583 هكتاراً تضم ٧٠٠ ألف شجرة يشكل المثمر منها 543 ألفاً، يتركز أغلبها في منطقتي الاستقرار الثانية والثالثة في قرى المحافظة خاصة قرى منطقة صلخد وبعض قرى مناطق شهبا وعلى ابار التنمية الزراعية المنتشرة على ساحة المحافظة، وأكثر الأماكن إنتاجا هي قرى منطقة شهبا ثم قرى صلخد والقريا، وتتميز هذه الشجرة بقدرتها على تحمل الظروف البيئية ومقاومة الجفاف.. وأشار مدير الزراعة والإصلاح الزراعي بالسويداء المهندس أيهم حامد إلى أن المديرية قدرت إنتاج المحافظة من محصول اللوز للموسم الحالي بنحو 3286 طناً بواقع 2421 طناً للبعل والباقي للمروي.
ولفت حامد إلى أن المخزون المائي الذي وفرته الهطلات المطرية خلال الموسم وعدم تعرض المحصول لأي ضرر بيئي جعل موسم محصول اللوز لهذا الموسم جيدا وأفضل من الموسم الماضي.
وبين مدير الزراعة اهمية الجدوى الاقتصادية لشجرة اللوز كون تكاليف إنتاجها منخفضة وأسعار ثمارها مرتفعة قياسا بباقي الأنواع ويمكن تخزينها لفترات طويلة، بالإضافة إلى أنها تتلاءم مع ظروف البيئة فيها وتتحمل الجفاف ، واصنافها المنتشرة بالسويداء تتعدد وأهمها “التكساس الأمريكي والفيرانيس” وهي متأخرة بموعد إزهارها ما يحميها من خطر الصقيع الربيعي، إضافة لصنف العوجا الذي يستهلك غالبيته أخضر. يشار إلى انه امام الإقبال على زراعة اللوز بالمحافظة فإن مديرية الزراعة توفر للمزارعين سنويا بشكل وسطي نحو 25 ألف غرسة.


طباعة