غرق طفل في المياه والسبب والدته المدمنة ..!

ثورة أون لاين:

غرق طفل عمره 3 أعوام فقط داخل حوض الجاكوزي حين كانت والدته ثملة للغاية.
وفي التفاصيل، فقد بقي ابن آبريل كونولي لدقيقتين تقريباً في المياه الساخنة. أما الأمّ البالغة من العمر 36 عاماً فبدلاً من مراقبة توأمها كانت تشرب الكحول وتتعاطى الماريجوانا.
وقد وثّقت كاميرا المراقبة في المنتجع السياحي هذه اللحظة المأساوية بولاية فلوريدا الاميركية. ولحسن الحظّ استطاع منقذ السباحة أن ينتشل الطفل من المياه، وجعله يتنفس بعد حوالي دقيقتين على غرقه قبل نقله إلى المستشفى وهو في حالة حرجة للغاية.
والجدير ذكره، أن الشرطة ألقت القبض على الأمّ بتهمة إهمال الأطفال وهي مسجونة الآن على أن تمثل أمام المحكمة في وقت لاحق.