سيدة تعذّب ابنها الصغير بأفظع الطرق!

ثورة أون لاين:

تواجه سيدة من ولاية فلوريدا الأميركية تهمة إلقاء طفلها على سياج خشبي خلال نوبة من الغضب، وذلك لأن ابنها "لم يقف".
وذكرت الشرطة أن السيدة ناتالي سيسلر، 25 عاماً، متهمة أيضاً برمي أداة جمع الأوراق على ابنها البالغ من العمر 10 أشهر، بالإضافة الى تهم تتعلّق بإساءة معاملة الأطفال، إهمال الأطفال، الاعتداء الشديد، مقاومة الشرطة وغيرها.
وبحسب المعلومات المتداولة، فقد كانت سيسلر تقوم بزيارة رجل عندما زُعم أنها عذّبت الصبي من خلال الإلقاء به على السياج الخشبي، قبل أن تحاول ضربه بأداة جمع الأوراق. ولفتت المعلومات الى أن المرأة قامت بعد ذلك بإمساك إبنها في رجله وألقت به على كرسي.
وقد أصيب الطفل بكدمات وتورّم صغير في وجهه، وتمّ نقله الى المستشفى للخضوع للفحوصات الطبية قبل تسليمه لأفراد عائلته.
إشارة الى أن الشرطة قد رجّحت احتمال أن سيسلر كانت تحت تأثير المخدرات خلال الحادثة.