حرائق أستراليا تسبب زيادة كبيرة في ثاني أكسيد الكربون

ثورة أون لاين:
قال مكتب الأرصاد الجوية البريطاني اليوم إن حرائق الغابات في أستراليا تسهم في واحدة من أكبر الزيادات السنوية في تركيز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي للأرض منذ بدء تسجيل البيانات قبل أكثر من 60 عاما.

وجاء في بيان لمكتب الأرصاد: “تشير التوقعات الخاصة بتركيز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي إلى أن عام 2020 سيشهد إحدى أكبر الزيادات السنوية منذ بدء القياسات في مونا لوا في هاواي عام 1958”.

ولفت البيان الى أنه من المتوقع أن يزيد تركيز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي على 417 جزءا بالمليون في أيار القادم.

وأودت حرائق الغابات الكارثية التي تشهدها حاليا استراليا بحياة أكثر من 26 شخصا ودمرت أكثر من ألفي منزل وأتت على أكثر من ثمانية ملايين هكتار من الأراضي وهي مساحة توازي مساحة جزيرة ايرلندا.