تماشيا مع تنفيذ إجراءات التصدي.. شوارع مدينة قطنا

ثورة أون لاين-غصون سليمان:

لم نعتد على هذا المشهد منذ سنوات طوال، فلم تكد تغادر أقدام المارة وحركة الآليات شوارع المدينة الرئيسة منذ السادسة صباحا كل يوم ، وهي تجتاز الساحة الرئيسية لمدينة قطنا.. المسماة بساحة السريان.. فهي نقطة الالتقاء لمنافذ شوارعها الأربعة.
ما بين ضجيج تلاميذ المدرسة وأطفال الرياض بصحبة الأهالي، وحركة الموظفين والمنتظرين لسرافيس النقل إلى جديدة عرطوز والسومرية والعاصمة دمشق ..إلاّ أن المشهد كان مغايرا ..خلو الشوارع منذ إعلان تطبيق الإجراءات الاحترازية وتوقف وسائط النقل العامة والخاصة ،ما يعكس السلوك الإيجابي للناس وكل ما يحيط بها من مساكن وتجمعات مكتظة بالناس من جميع محافظات القطر..
إنه الوعي والالتزام بالإجراءات الوقائية التي أعلنتها الحكومة تصديا لفيروس كورونا..

 

لتصلكم صورنا وأخبارنا بسرعة وسهولة انضموا لقناتنا على تيليغرام

https://t.me/thawraonlin

http://thawra.sy/