عصير البرتقال وحاجة جسمنا إليه...؟!

ثورة أون لاين:

يشير بعض خبراء الصحة، إلى أن الرغبة الشديدة في تناول الطعام تعد علامة على نقص الفيتامينات والمعادن، ترتبط الرغبة الشديدة في تناول الشوكولاتة، على سبيل المثال، بمستويات نقص الماغنيسيوم في الجسم، ومع ذلك، هناك آراء متناقضة عن هذا أيضا، وفقا لنتائج دراسة، لم يتم التوصل عن أي صلة بين الرغبة الشديدة في الغذاء ونقص التغذية.
وقال موقع "boldsky"، مع إجراء العديد من الدراسات لاستكشاف الأسباب الكامنة وراء الرغبة في تناول طعام معين، جمع البعض بالفعل النتائج وأحدها عن عصير البرتقال.
لماذا يحتاج الجسم لعصير البرتقال؟

يحتوي عصير البرتقال الطازج على الكثير من المعادن، والفلافونويدات، والفيتامينات، والمغذيات النباتية، وكلها ضرورية لصحتك العامة، إلى جانب فيتامين C، وهو فيتامين مهم للغاية لجسمنا، فإن عصير البرتقال يوفر لنا أيضًا الحديد، والمنجنيز، والزنك، وحمض الفوليك، والفوسفور، علاوة على ذلك، لا يحتوي عصير البرتقال على سعرات حرارية يمكن أن تؤثر سلبًا على صحتك، يحتاج جسمك إلى بعض من فيتامين (C)، فإذا كنت مصابًا برغبة قوية فجأة بشرب عصير البرتقال، فقد يكون ذلك مؤشراً على أن جسمك يحتاج إلى مزيد من فيتامين (C) وربما يتغلب على أي عدوى.
وأضاف الموقع، قد يكون الإجهاد، ووفقًا لدراسة فإن الإجهاد يمكن أن يكون أحد الأسباب الرئيسية للشغف فى تناول عصير البرتقال، عندما تشعر بالتوتر، تزيد مستويات الكورتيزول في جسمك، ويدخل جسمك في وضع القتال، يؤثر الإجهاد المزمن أو الطويل على خيارات الطعام وتفضيلاته، قد تكون بكتيريا الأمعاء أحد الأسباب الأخرى وراء شغفك بعصير البرتقال، حيث تؤثر بكتيريا الأمعاء على تفضيلاتك الغذائية، الشهية، إنتاج الهرمونات، الأيض، إنها تؤثر على سلوكك في الأكل.

وقال الموقع، إنها يمكن أن تحفز الرغبة الشديدة في الأطعمة التي تتغذى عليها، أو الأطعمة التي تقمع البكتيريا الضارة الأخرى التي تتنافس معها، يمكن أن تحفز هذه البكتيريا أيضًا مشاعر عدم الرضا والقلق، مما يسبب لك تناول الطعام الذي يمكن أن يعزز اصابتك بالسمنة، تشير الأبحاث إلى أن العقل يتوق إلى بعض الأطعمة.