علماء يكتشفون السبب الرئيسي لعدم إمكانية علاج السرطان

ثورة أون لاين:

اكتشف علماء جامعة ستانفورد الأمريكية أن الانتقاء الطبيعي الناجم عن استخدام الأدوية يجعل النقائل مقاومة للعلاج.

وذكرت مجلة “نيتشر جينيتكس” أن الخبراء أخذوا من 136 مريضا مصابين بأنواع مختلفة من السرطان عينات من الأورام الأولية والأورام الثانوية وعرض الباحثون 100 عينة من الأورام الثانوية لتأثير الأدوية و99 عينة أخرى لم تعرض للأدوية المستخدمة في العلاج فاتضح لهم أن العلاج يسبب حدوث تغيرات وطفرات في الخلايا السرطانية.

وأشار الباحثون إلى أن النقائل يمكن أن تتكون من خلية سرطانية متغيرة واحدة أو مستنسخة أو من عدة خلايا وأن النقائل متعددة الأشكال عادة ما تتطور في العقد الليمفاوية عند المرضى الذين لم يتلقوا العلاج وبدرجة أقل في الأنسجة البعيدة عن الورم الرئيسي لدى المرضى الذين خضعوا للعلاج بشكل عام.

واكتشف العلماء أن النقائل تتكون من خلايا سرطانية مع عدد صغير من الطفرات الفريدة من نوعها في الأورام الثانوية وهذا يعني أن النقائل حدثت في وقت مبكر جدا وأن الأورام الثانوية تشبه وراثيا الورم الأساسي.

ولكن الصورة تختلف عند المرضى الذين خضعوا للعلاج حيث أن الأورام الثانوية تختلف جوهريا عن الأورام الرئيسية وتتكون من خلايا مقاومة للأدوية.

وتكون الأورام الثانوية ضعيفة في البداية ولكن العلاج باستخدام الأدوية يثيرها ويسبب حدوث طفرات تجعلها أكثر عدوانية ومقاومة للعلاج.


طباعة