تحقيق يفضح التلاعب في التسويات و مشاريع الإفراز في احدى بلديات اللاذقية

ثورة أون لاين - نعمان برهوم : 

فرز عقار مخالف و البلدية تسوي وضع قسم منه بعد الافراز !!.. قبو و مدخله مخالف لضابطة البناء و البلدية تدافع !!..

لعل أخطاء بعض العاملين في مجالس المدن و البلدات تتعدى حدود المعقول .. و تتطلب لمعالجتها اشغال العديد من الجهات المعنية .. و تحتاج الى لجان و دراسات و كشوف حسية .. و رغم قيام كل تلك الجهات بما يلزم لتصحيح ذاك الخطأ يبقى الموظف المخطئ يراوغ و يماطل . والقصة ان هناك مواطنا طلب من بلدية القنجرة الحصول على رخصة مرآب على عقار يملكه حيث رفضت البلدية الموافقة على منحه الترخيص المطلوب بسبب ان وجائب المرآب المطلوب ترخيصه مفرزة مدخلا مشتركا للبناء .. في الوقت الذي افاد به طالب الترخيص ان هناك مدخلا أساسي للبناء .. و لا وجود لمدخل مشترك لوجائب المحل كون قبو البناء مخالف و سبق و ان قامت المحافظة و البلدية بإزالة المخالفة . و عليه بادر طالب الترخيص البلدية بمعاملته كما تعاملت مع العقار المجاور لعقاره .. لا سيما و ان البلدية منحت رخصة مرآب فيه لاحد المواطنين رغم ان الوجائب التي منحت الترخيص عليها هي عبارة عن حديقة و ان القبو مخالف في البناء فكيف يرخص المرآب هناك و لا يرخص المرآب في البناء المجاور رغم عدم وجود اية مخالفة !!. الامر الذي استدعى تقديم شكوى حول الموضوع الى محافطة الللاذقية و التي بدورها طلبت الى مديرية الخدمات الفنية اجراء الكشف اللازم و بيان الوضع لاتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة شكوى المواطن . و بدورها قامت مديرية الخدمات الفنية بما يلزم حيث جاء في كتابها رقم / 3028 – ص / تاريخ 24 / 3 / 2019 / الموجه الى المحافظة انه إشارة الى طلبكم تم اجراء الكشف اللازم و تدقيق الوثائق حيث تبين وجود كتلة بناء مرآب مشادة في وجيبة البناء الجنوبية الشرقية و هي حديقة خاصة مرتفق عليها إعطاء النور و الهواء للمقاسم التي تعلوها .. و انه بالنسبة للقبو المشاد على العقار رقم / 1384 / منطقة برج القصب العقارية تم اجراء التسوية رقم / 22 / بتاريخ 30 / 6 / 2013 / بموجب تقرير خبرة ( وضع راهن ) بتاريخ 11 / 6 / 2013 / حيث خلص التقرير الى السماح بتسوية القبو المشاد على العقار المذكور و المفرز بالرقم / 1384 – 1 / حسب مخطط الافراز المثبت بالتكليف رقم / 2974 / تاريخ 13 / 6 / 2013 / قبل منح التسوية .. و يؤكد كتاب الخدمات الفنية انه بالتدقيق تبين ان مدخل القبو المنفذ على الواقع مطابق لمخطط الافراز .. الا انه غير متوافق مع موقعه المحدد برخصة البناء !!. حيث تم تغيير موقعه من الجهة الجنوبية ( مدخل البناء الأساسي ) الى الجهة الشمالية .. و هنا كان يتوجب على البلدية عدم الموافقة على مخطط الافراز المذكور لانه تم قبل التسوية .. و طلبت الخدمات الفنية في كتابها ان تقوم بلدية القنجرة بمعالجة الموضوع وفقا لاحكام المرسوم / 40 / لعام / 2012 / و تعليماته التنفيذية . لتعود بلدية القنجرة لتقول في كتابها رقم / 133 –ص / تاريخ 28 / 3 / 2019 / بوجود المرآب مرخص على العقار المذكور و انه مرخص اصولا وفق الأنظمة و القوانين و نظام ضابطة البناء المعمول بها في بلدة القنجرة .. اما القبو المشار اليه ووجود مدخلين للبناء بينت ان وضع مدخل القبو يعود لصاحب البناء و للدوائر العقارية بالنسبة للقوق الارتفاقية و قد تم تسويته اصولا وفق المرسوم / 40 / بموجب قرار التسوية رقم : 22 / لعام / 2013 / . لتعود مديرية الخدمات الفنية لتؤكد في كتابها رقم / 4117 – ص / تاريخ 25 / 4 / 2019 / الموجه للسيد المحافظ انه و بعد اجراء الكشف اللازم و تدقيق الوثائق تبين وجود قبو بمساحة / 90 / م2 مكسي جاهز .. و انه مفرز و ان التسوية تمت بعد تاريخ الافراز .. و ان التسوية تمت لمساحة / 67 / م2 ضمن شريحة سكن حديث .. و بحب مشروع الافراز يفترض تطابقه مع الواقع أي مع مساحة / 90 / م2 .. و بالتالي يوجد مساحة زائدة عن مساحة التسوية قدرها / 23 / م2 و العقار مفرز / 2400 / سهم . و بالنسبة لمدخل القبو من الجهة الشمالية للعقار عرضه / 1 / م تقريبا حسب التسوية الممنوحة لكنه غير متوافق مع الواقع المنفذ من حيث الموقع و من حيث العرض .. و بناءا عليه تم تفريغ الوجيبة الشمالية من الردم حتى منسوب / 2،6- / لامكانية الوصول اليه و هذا مخالف لنظام ضابطة البناء بما يخص الاقبية حسب المادة م 40 / البند رقم / 1 / حيث يمنع تفريغ الوجائب منعا باتا .. كما تبين بالكشف على الواقع ان موقع مدخله السابق اثناء التنفيذ يقع في الجهة الجنوبية للعقار و هو من جهة المدخل الأساسي للبناء بما يتوافق مع نظام ضابطة البناء بما يخص الاقبية ذات طبيعة الأرض المنبسطة و يتوافق مع شروط موقع المدخل حسب المادة رقم / 2 / من القرار الوزاري رقم / 1038 / و تعديلاته و الذي ينص على ان يكون للملجأ المفروض وجوده ضمن القبو مدخل قريب من الباب الرئيسي و هذا القبو مخالف أيضا لاشتراطات نظام ضابطة البناء لانه لا يحقق الاشتراطات المطلوبة بالنسبة لاستعمال الاقبية للسكن اطلاقا الا اذا تحققت شروط التهوية و الانارة الطبيعية .. كما اكدت الخدمات الفنية ان هذا القبو يخالف كتاب وزير الإسكان رقم / 484 – ص –خ 12 / 11 / تاريخ 20 / 10 / 1994 / الفقرة ج التي تنص انه يجب ان تتحقق شروط التهوية و الانار الطبيعية دون الحاجة الى تفريغ الوجائب .. غير انه تم افراز القبو بملكية خاصة بعد كل ذلك بشكل مخالف علما ان التعميم الصادر هن وزارة الإسكان رقم / 922/ ص.خ / 14 / 11 / تاريخ 13/ 8 / 2014 / الذي ينص على ان القبو غير الصالح للسكن / بموجب نظام ضابطة البناء المصدق / ملكية مشتركة لجميع مالكي اقسام البناء . و خلص كتاب الخدمات الفنية الى عدم قانونية موقع مدخله وفق التسوية الممنوحة للمرآب و طلب الايعاز لبلدية القنجرة لمعالجة الموضوع على ضوء ما ورد و اغلاق مدخل القبو وفق الوضع الراهن و السماح بإعادة فتحه من الجهة الجنوبية من جهة المدخل الرئيسي و فق الأنظمة و القوانين