مسامات الكتابة..!

ثمة وجهة نظر ترى بأن الكتابة تنتعش زمن الحروب، وتتصاعد وتيرتها في المجتمعات الفاسدة مع تصاعد حدة الفوضى فيها واللاانضباط.لا يعني الأمر ارتفاعاً في نسبة الإقبال عليها قر...

ذواتٌ حائرة..!

في كتابها «الذات تصف نفسها»، تقول جوديث بتلر: (لا تستطيع «الأنا» أن تقدّم وصفاً نهائياً وكافياً لذاتها لأنها لا تستطيع أن تعود إلى مشهد المخاطبة الذي أطلقها)..و(لا يستط...

بشـــغفٍ نطاردهـــا..

في معرض مديحه لرواية الدانماركي توم كريستينسن «هدم»، وصف صاحب نوبل للآداب (1930) كنوت هامسن، شوقه للقاء المزيد من شخصياتها، معترفاً: «أشعر بفراغٍ كبير حقاً بعد انتهائها»....

مسرّاتٌ صغيرة..

تنظر مليّاً إلى تلك الصور التي جمعتها طوال سنوات..مبتسمة.. أو شاخصة بثقة إلى عمق العدسة كأنما تدرك أنها ستغدو فيما يلي من أيام صديقةً حميمة لك أنت وحدك..كأنها تنظر إليك...

مخبّأة.. بسيطة.. وهينة

تذكر إحدى شخصيات فيلم (حتماً يمكن، Definitely maybe): لماذا يتوجب علي أن أكون أي شيء أو أن أقوم بأي شيء..الفتاة التي تعمل بوظيفة لا تستحق الذكر تنطق عبارتها السابقة في وج...

نقوشٌ طي النسيان..

في رسالة وجّهها همنغواي للكاتب الأمريكي فرانسيس سكوت فيتزجيرالد، صاحب «غاتسبي العظيم»، بغرض إثارة حماسة الأخير لمعاودة الكتابة، ذكر معترفاً: أنا أكتب صفحة تحفةً وتسعين ...

طريق سرّي

«ألن يكون من الأجدى أن نؤوب إلى زاوية قصيّة من العالم، حيث يصير صخبه وتناقضاته إلى التلاشي؟»..على الرغم من أن كلمات إميل سيوران حين صاغ تساؤله السابق تتجه نحو منحى تشاؤ...

هــــــروب..

«الهروب لا يعني مطلقاً التخلي عن الفعل، فلا شيء أشدّ نشاطاً من الهروب».. ويتماهى حينها ومعنى عبور الأفق، النفاذ إلى حياة جديدة.. رسم بداية مشتهاة على مقاس حلم المرء.ضمن ك...

قلائـــد لامرئيــــة..

تقول الأغنية: «.. عثرت على الذهب في حطامٍ ووضعته في قلادة»..إلى أي درجة يمكن لنا أن نبدع في أن نكون أنفسنا بعد كل حطامٍ نجتازه..؟تذهب كلمات الأغنية إلى دلالات إيجابية ن...

اســـترخاء فكـــري..

في مقالٍ كتبه الفيلسوف السلوفيني سلافوي جيجيك عن مسلسل «لعبة العروش، Game of thrones»، تحدّث عن موجة الغضب التي فجّرها الموسم الأخير وقيام قرابة مليون مشاهد ساخط بتوقيع...