ذخيرة نصرنا.. مقاومة وصمود

هل لمن أشعل نيران الإرهاب أن يطفئها، وهل لمن أراد للمنطقة أن تبقى على صفيح ساخن من حروب وفوضى يضرب الإرهاب كل مقومات وجودها أن يغير ذهنيته التخريبية؟! سؤال يتربع على عرش ...

سفن الوهم الأميركي

   على حافة المشهدين الشرقي والشمالي السوريين، تجلس واشنطن راعية الإرهاب، ومصنعة أدواته الاجرامية والانفصالية، مستمتعة بمنظر احتراق الأوراق المنتهية الصلاحية...

خيوط مؤامراتهم مقصها سوري

    على حافة النهايات الإرهابية تتسارع الأحداث المفتعلة على الجغرافيا السورية بوتيرة عالية، وتفخخ الطروحات الاستعمارية بديناميت الاقتطاع والتجزئة وحتى ترهات...

هلوسات ترامب

    بين السفاهة والوقاحة يتأرجح حال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في كل ما يصدر عنه من تصريحات سياسية على المنابر التي تشهد على مرور ثقيل الظل لذلك الطائش ا...

شراء الوهم الأميركي!

    على صفاقتها المعهودة تفتح واشنطن صناديق ألاعيبها، وتقيم بازاراتها في سوق البلطجة العدوانية، منادية الغارقين في أوحال غبائهم لشراء أسهم الوهم سواء في الش...

ترنحهم الأخير

هي الحرب في خواتيمها وإن صبوا كل زيوت شرورهم عليها، ولو أفرغوا كل ما في جعبهم من سهام مسمومة، وتنادوا في لحظات تخبطهم لعقد حلقات فزعة عدوانية، أمطروا على إثرها مدنيي الجز...

بيان هزائمهم سيتلوه الشمال

   في المسافة إلى إدلب، تتداعى أوهام، وتتهاوى مشاريع استعمارية، وتجهض مؤامرات تقسيمية في مهدها الشيطاني، مع اقتراب لحظة خلاص إدلب من الإرهاب، ومع بدء العد ال...

ترامب وهزلية الإنجاز!

  تتعدد الصفقات القذرة التي تعقد بين شركاء الإرهاب، ويغير رعاة الإرهاب تكتيك احتيالهم، ويبدلون لبوس مؤامراتهم لتمرير مشاريع استعمارية، وبمقتضى المصالح الدنيئة يتم...

أردوغان والهاوية

    على مقربة من إعلان توقيت حسم معركتها حسب روزنامة التحرير، ووفقاً لما هو مدرج بالاستراتيجية السورية، تعود إدلب لصدارة الأولويات العسكرية، بعد أن فُردت عل...

عواصفهم وثباتنا

  هي رقصة الذئاب الأخيرة في دائرة الوهم ، وقرعهم الأخير على طبول الحرب الإرهابية التي شنوها على سورية وإن ظنوا أن غبار التعمية من خديعة انسحاب وصفقات وقحة ستحجب ا...