الجيش يدمر بضربات مدفعية آليات وأوكارا للإرهابيين ويواصل سحق محاولات تسللهم بريف حماة الشمالي

ثورة اون لاين:

دمرت وحدات من الجيش العربي السوري أوكارا ونقاطا محصنة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات المرتبطة به في ريف حماة الشمالي وذلك ردا على خروقاتهم المتكررة لاتفاق منطقة خفض التصعيد.

وذكر مراسل سانا في حماة أن وحدات من الجيش وجهت ضربات مدفعية مركزة بعد رصد ومتابعة على تجمع آليات لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في محيط بلدة النشامة بالقطاع الشرقي لسهل الغاب بالريف الشمالي الغربي.

وأشار المراسل إلى أن الضربات كبدت الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد ودمرت آليات وأوكارا كانوا يتخذون منها منطلقا للتسلل والاعتداء على النقاط العسكرية والقرى الآمنة.

وأشار المراسل إلى أن وحدات الجيش وسعت نطاق عملياتها على الخنادق والمتاريس التي يتحصن بها الإرهابيون في الأطراف الشرقية لبلدة مورك بريف حماة الشمالي.

وبين المراسل أن العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير أوكار وخنادق وكمية من الأسلحة والذخيرة لهم.

ولفت مراسل سانا إلى أن وحدة من الجيش رصدت محاولة تسلل مجموعة إرهابية من بلدة قلعة المضيق باتجاه النقاط العسكرية في بلدة الكريم بريف حماة الشمالي وتعاملت معها بالأسلحة المناسبة موقعة العديد من أفرادها قتلى ومصابين مع إجبار من تبقى منهم على الفرار.

وردت وحدات من الجيش أمس على تكرار المجموعات الإرهابية خرقها اتفاق منطقة خفض التصعيد ومحاولتها التسلل من مناطق انتشارها بريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي والاعتداء على النقاط العسكرية والمناطق الآمنة.