وقفة احتجاجية في السويداء تنديداً بإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتل

ثورة أون لاين:

نفذ العاملون بمجلس مدينة السويداء اليوم وقفة احتجاجية تنديداً بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول الجولان العربي السوري المحتل وتضامناً مع أهلنا الصامدين فيه.

ورفع المشاركون في الوقفة التي نفذت في مبنى المجلس الأعلام واللافتات التي تؤكد بطلان إعلان ترامب وعدم شرعيته مشددين على أن الجولان المحتل سيبقى عربياً سورياً مهما اشتدت المؤامرات عليه.

وبين رئيس مجلس مدينة السويداء المهندس بشار الأشقر لمراسلة سانا أن إعلان ترامب لن يغير من حقيقة أن الجولان جزء لا يتجزأ من أرض سورية وسيتحرر من براثن الاحتلال بهمة شعبنا وجيشنا وقيادتنا وصمود أهلنا فيه المتمسكين بهويتهم السورية.

وقال فؤاد رضوان من العاملين بالمجلس إن “وقفتنا اليوم رسالة للعالم أجمع بأن الجولان كان وما زال وسيبقى عربياً سورياً وجزءاً لا يتجزأ من سورية الأم وإن إعلان ترامب لا قيمة له”.

وأكد كل من المشاركين سلامة الغضبان وكمال مزهر وتوفيق جربوع وبشار أبو علوان وأمل شرف أن إعلان ترامب يمثل انتهاكاً فاضحاً للمواثيق والقرارات الدولية وسيادة الدول وحق الشعوب بتقرير مصيرها لأن الجولان جزء من سورية وسيعود إلى حضن الوطن بهمة جيشنا وصمود أهلنا المتمسكين بهويتهم وانتمائهم الوطني.