تحية وفاء ومحبة لأرواح الشهداء ولأبطال الجيش

ثورة أون لاين-سانا:

بمشاركة 7000 طليعي وطليعية و2800 مشارك من البرنامج الفني الوطني أقامت منظمة طلائع البعث بالتعاون مع المديرية العامة لأبناء وبنات الشهداء فعالية جماهيرية تربوية وطنية بعنوان (تحية وفاء ومحبة لأرواح الشهداء الأبرار وإكراماً لبطولات الجيش العربي السوري والقوات المسلحة) وذلك في صالة الفيحاء الرياضية بدمشق.

وتضمنت الفعالية عرض فيلم وثائقي عن الجولان وأغاني وطنية وعدداً من اللوحات البانورامية قدمها طلاب من مدارس دمشق ومدارس أبناء الشهداء.

وأشار جعفر ابن الشهيد غياث شاهين في كلمة أبناء الشهداء إلى البطولات والتضحيات العظيمة التي قدمها أباؤهم مؤكداً أنهم باقون على العهد ومستعدون للتضحية بكل غال ونفيس من أجل الحفاظ على الوطن.

وأوضح رئيس منظمة طلائع البعث الدكتور عزت عربي كاتبي أن المنظمة تعمل على بناء جيل متسلح بالعلم والمعرفة والفكر المتنور والمتحضر ليكونوا قادة المستقبل من خلال ترسيخ وتعزيز روح الانتماء للوطن والهوية العربية الأصيلة والمقدسات الوطنية لديهم.

وأشار عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب التربية والطلائع ياسر الشوفي في كلمته إلى أن سورية انتصرت بفضل جيشها الباسل وتضحيات شهدائها الأبرار وصمود شعبها وحكمة قيادتها مشدداً على أن الجولان عربي سوري وأن الجيش العربي السوري على أتم الاستعداد لتطهير ما تبقى من أرضنا.

حضر الفعالية عدد من أعضاء مجلس الشعب وأمينا فرعي دمشق وريفها للحزب حسام السمان ورضوان مصطفى ومحافظ دمشق المهندس عادل العلبي واللواء موفق جمعة رئيس الاتحاد الرياضي العام ومعن عبود رئيس اتحاد شبيبة الثورة وعدد من ضباط وزارة الداخلية.