الجيش يدك معاقل إرهابيي النصرة بريف حماة وينفذ عمليات على محاور تحركهم بريف إدلب الجنوبي

ثورة أون لاين:

أوقعت وحدات من الجيش العربي السوري بضربات مكثفة بسلاحي المدفعية والصواريخ قتلى ومصابين في صفوف المجموعات الإرهابية بريف حماة الشمالي بالتوازي مع تنفيذها عمليات على محاور تحرك وخطوط إمداد الإرهابيين بريف إدلب الجنوبي ردا على مواصلة المجاميع الإرهابية خرق اتفاق منطقة خفض التصعيد.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدات من الجيش ردت فجر اليوم بضربات صاروخية ومدفعية على اعتداءات إرهابيي “كتائب العزة” و”جبهة النصرة” مستهدفة مواقع انتشارهم ومحاور تحركهم في الزقوم وقليدين والزكاة بالريف الشمالي ما أسفر عن القضاء على عدد من الإرهابيين وإصابة آخرين وتدمير أوكار لهم ومنصات إطلاق صواريخ يستخدمها الإرهابيون في الاعتداء على نقاط الجيش والمناطق الآمنة المجاورة.

وفي ريف إدلب الجنوبي نفذت وحدات من الجيش عمليات مركزة عبر صليات صاروخية ورمايات مدفعية استهدفت محاور تحرك وخطوط إمداد الإرهابيين في ترملا والنقير ومحيط خان شيخون محققة إصابات دقيقة أسفرت عن تدمير معظم تحصينات المجموعات الإرهابية وخطوط إمدادها والقضاء على عدد منهم وإصابة آخرين.

وقضت وحدات من الجيش أمس على عدد من الإرهابيين وكبدتهم خسائر كبيرة بعد اشتباكات عنيفة في محيط قريتي قيراطة والحميرات بالتوازي مع ضربات مركزة على تجمعاتهم في محيط قريتي سحاب وكورة بريف حماة الشمالي الغربي وفي محيط قرية سفوهن ومدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي أسفرت عن القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم.