الجيش يستوعب هجوم المجموعات الإرهابية على نقاط المواجهة في ريف حماة الشمالي ويثبت نقاط تواجده ويعيد تمركز قواته

ثورة اون لاين:

أوقعت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في حماة العديد من القتلى في صفوف مجموعات إرهابية هاجمت نقاط المواجهة على محور تل الجبين وتل ملح بالريف الشمالي الغربي بالتوازي مع توجيه ضربات مركزة على إمداداتها القادمة من ريف ادلب الجنوبي.

وذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش تصدت بقوة للمجموعات الإرهابية المهاجمة وبعد اشتباكات عنيفة معها في ريف حماة الشمالي تم استيعاب الهجوم وثبتت وحدات الجيش نقاط تواجدها وأعادت تمركزها في المنطقة.

وبين المراسل أنه تم إيقاع العديد من القتلى والمصابين في صفوف الإرهابيين المهاجمين وتدمير إمداداتهم وتجمعاتهم ومنصات إطلاق صواريخ تابعة لهم.

وأفاد مراسل سانا في وقت سابق اليوم بأن “وحدات الجيش اشتبكت مع إرهابيين تسللوا الليلة الماضية إلى محيط قريتي كفرهود وتل ملح بريف محردة الشمالي الغربي” مبينا أنه بنتيجة الاشتباكات استعادت وحدات الجيش عددا من النقاط بعد إيقاع العديد من القتلى بين صفوف الإرهابيين وتدمير آلياتهم وبدأت بملاحقة فلولهم في المنطقة”.

وأوقعت وحدات من الجيش أمس قتلى ومصابين بين إرهابيي تنظيم جبهة النصرة ودمرت لهم مقرات قيادة في بلدة معرتحرمة بريف ادلب الجنوبي وبلدة اللطامنة بريف حماة الشمالي.

في سياق متصل ذكر مراسل سانا أن “المجموعات الإرهابية المنتشرة في ريف حماة الشمالي والشمالي الغربي اعتدت اليوم بالقذائف الصاروخية على منازل المواطنين وممتلكاتهم في مدينة محردة ما تسبب بوقوع أضرار مادية ببعض المنازل والممتلكات العامة والخاصة والبنى التحتية دون وقوع إصابات بين المدنيين”.

ولفت المراسل إلى أن “التنظيمات الإرهابية اعتدت أيضا بعدد من القذائف الصاروخية على منازل الأهالي في بلدتي كرناز والشيخ حديد بريف حماة الشمالي واقتصرت الأضرار على الماديات”.