الجيش يكبد إرهابيي (النصرة) خسائر كبيرة ويوسع نطاق سيطرته في محيط خان شيخون بريف إدلب الجنوبي

ثورة أون لاين:

تابعت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها ضد تجمعات ومراكز انتشار التنظيمات الإرهابية في ريف إدلب الجنوبي موسعة نطاق سيطرتها في محيط مدينة خان شيخون بعد تكبيد الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد.

وأفاد مراسل سانا بأن وحدات من الجيش خاضت خلال اليومين الماضيين اشتباكات عنيفة مع مجموعات من إرهابيي (جبهة النصرة) على اتجاه قرية مدايا شمال غرب مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي بعد سيطرتها على قرى عابدين وخربة عابدين وأم زيتون غرب المدينة.

وأشار المراسل إلى أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من الإرهابيين بينما لاذت مجموعات منهم بالفرار شمالا باتجاه مناطق انتشارهم في عمق ريف إدلب الجنوبي.

وفي محيط بلدة التمانعة ذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش نفذت رمايات مدفعية وصليات صاروخية تمهيدية ومكثفة على تحصينات وخطوط إمداد للتنظيمات الإرهابية المدعومة بالمال والسلاح من النظام التركي ومن دول غربية.

ولفت المراسل إلى أن الرمايات أدت إلى تدمير آليات وعتاد للتنظيمات الإرهابية ومقتل وإصابة عدد من أفرادها.

واستعادت وحدات الجيش الاربعاء الماضي السيطرة على كفر عين وخربة مرشد والمنطار وتل عاس بريف إدلب الجنوبي بعد أن كبدت التنظيمات الإرهابية التي كانت متمركزة هناك خسائر كبيرة في المعدات والأفراد.