إشهار 22 جمعية أهلية ومؤسسة بدمشق

 

ha24.jpg

الثورة أون لاين _ مريم إبراهيم:

أكدت وزارة الشؤون الاجتماعية أهمية عمل الجمعيات الأهلية ودورها الخدمي لمختلف شرائح المجتمع المستحقة للحصول على الخدمات المجتمعية في مجالاتها كافة ، حيث تعلق عليها الوزارة أهمية في عملها لتحقيق أهداف خدمية للمجتمع .
ولفتت الوزارة خلال اجتماع الجمعيات الأهلية العاملة في دمشق للدور الهام للمشاريع الاستثمارية الداعمة والمدرة للدخل بعمل الجمعيات الأهلية لاستدامة خدماتها ، وهذه إحدى الأمور التي تعمل عليها الوزارة من خلال مشروع تطوير المنظمات غير الحكومية الذي يعمل على تنظيم عمل الجمعيات الأهلية ، مشيرة إلى أن ازدياد الاحتياجات بسبب الحرب على سورية وآثارها زاد مسؤوليات المجتمع الأهلي ، والذي يزداد دوره أهمية في مشاركته للعمل الحكومي وذلك لبناء المجتمع الذي يطمح إليه ، حيث إن المفاهيم التي تربى عليها المجتمع السوري هي التي تمنحه هذه الصورة المشرقة .
وطرح الاجتماع محاور نقاشات عدة ركزت حول كيفية الاستفادة من المشاريع متناهية الصغر ، وكذلك آليات العلاقة بين الجمعيات و الوزارة في الأمور المستعجلة والطارئة ، وشرح لأهمية المبادرات التي تقوم بها لمساعدة شرائح المجتمع ومنها "لقمتنا سوا " و " جبر الخواطر " خلال شهر رمضان المبارك ، وغيرها من الأمور المتعلقة بعمل الجمعيات .
وبينت مديرية الشؤون الاجتماعية والعمل أن دائرة الخدمات الاجتماعية في المديرية تقدم خدمات عدة بما يتعلق بعمل الجمعيات حيث يتم العمل على تنظيم الأمور الإدارية والمالية وفق القوانين والأنظمة النافذة لجميع الجمعيات والمؤسسات التابعة لمديرية الشؤون الاجتماعية والعمل بدمشق ، و الإشراف على متابعة عمل هذه الجمعيات والمؤسسات وفق القوانين والأنظمة النافذة ، وبلغ عدد الجمعيات والمؤسسات المشهرة خلال العام 2020 اثنتين وعشرين جمعية ومؤسسة ، وتمت المشاركة من قبل الجمعيات في الحملة الوطنية للاستجابة الاجتماعية الطارئة بمشاركة الجمعيات والمؤسسات الأهلية ، و حملة استجابة حرائق الغابات بمشاركة الجمعيات والمؤسسات الأهلية حيث بلغ عدد القوافل المتجهة من محافظة دمشق إلى محافظات الحرائق ست قوافل مساعدات تتضمن مواد إغاثية وغذائية متنوعة ، إضافة للقيام بتنفيذ عدد من زيارات ميدانية للاطلاع على واقع عمل الجمعيات والمؤسسات الأهلية في مجالات عملها ، وإحالة المواطنين المستحقين إلى الجمعيات الخيرية للحصول على المساعدات الشهرية أو الطارئة بأشكالها الطبية أو العينية أو المادية لتحقيق أهداف الجمعيات الأهلية في وصول خدماتها لأكبر عدد من مستحقي هذه الخدمات


طباعة