الانتشار الأفقي لفيروس كورونا أسهم في زيادة عدد الوفيات

03.jpg
الثورة أون لاين - عادل عبد الله:
حذر مدير الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة الدكتور جمال خميس من الاستهتار بالإجراءات الوقائية والذي يؤدي إلى مزيد من الإصابات والوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد كوفيد- 19.. مؤكداً على وجوب الالتزام باستخدام الكمامة والتباعد المكاني والتعقيم المستمر.. مشيراً إلى أن الكوادر الطبية تعمل بشكل متواصل مع الجهات المعنية ويتم وضع البروتوكولات وتقديم العلاجات من أجل حماية المواطنين.
وبين أن زيادة عدد الإصابات والانتشار الأفقي لفيروس كورونا أسهم في زيادة عدد الوفيات وخاصة بين كبار السن ومن يعانون من مشاكل تنفسية وأمراض القلب والداء السكري، موضحاً ضرورة التزام أصحاب الأمراض المزمنة منازلهم وعدم الخروج منها إلا للضرورة وعدم إيقاف أدويتهم دون استشارة مختص وتناول طعام صحي وممارسة نشاط بدني مناسب وعدم مخالطة الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض الإصابة بالفيروس.
ونوه الدكتور خميس بأنه بعد انتشار فيروس كورونا في العالم أجمع وتحوله إلى جائحة، ازدادت مخاوف كبار السن من التقاطهم عدوى كوفيد-19، ولاسيما مع تأكيد العلماء بأن كبار السن قد يواجهون صعوبة أكثر من سواهم عند التقاطهم العدوى، ويكون شفاؤهم أكثر صعوبة بسبب ضعف جهاز المناعة لديهم، والأمراض المزمنة التي قد يعانون منها، مما يجعل من فيروس كورونا خطراً حقيقياً على حياتهم، ولاسيما على أوضاعهم النفسية.
ولفت إلى ضرورة رفع درجة الوعي بأهمية ذلك دون هلع أو خوف ومراجعة أقرب مشفى في حال الشعور بأي عرض من أعراض كورونا وطلب الاستشارة الطبية المبكرة وخاصة لكبار السن وذوي الأمراض المزمنة، مشيراً إلى أن معظم الدراسات والتوصيات العالمية تؤكد أن الالتزام بإجراءات الوقاية الفردية الصحية أمر أساسي لمنع الإصابة بفيروس كورونا والحد من انتشاره.
وأوضح الدكتور خميس ضرورة التزام الأشخاص بإجراءات الوقاية من الإصابة بالفيروس لجهة ارتداء الكمامة وغسل الأيدي المتكرر وتطبيق عادات السعال والعطاس الصحية والتباعد المكاني، لأنها سلوكيات أثبتت نجاحها في تخفيض سرعة الانتشار واستقرار منحى الإصابات، مبيناً أهمية الأخذ بالإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار كوفيد 19.
ولفت إلى أنه يتوجب على المرضى عزل نفسهم عن الآخرين، بالرغم من عدم ظهور أعراض لديهم، وينبغي أن يراقبوا أنفسهم لرصد أي أعراض قد تظهر عليهم، وبالتالي فإن الحجر الصحي المنزلي يمنع انتقال العدوى للآخرين، فالأشخاص الذين يصابون بمرض كوفيد-19 يمكنهم نقل العدوى فوراً، كما يجب المحافظة على إيجابية الشخص وحيويته بالبقاء على اتصال مع أفراد العائلة والأصدقاء بالهاتف أو عبر الإنترنت، وبممارسة بعض التمارين الرياضية في المنزل.


طباعة