طفل أسترالي يحطم رقما قياسياً باصطياده لسمكة قرش..!

ثورة أون لاين: 

تعرض طفل أسترالي يبلغ من العمر ثماني سنوات، لانتقادات واسعة من قبل نشطاء حقوق الحيوانات، وذلك بعد أن قام باصطياد سمكة قرش بعد اقترابها من قارب كان يستقله هو ووالده.

حيث أن الطفل، الذي يدعى جايدن ميلورو، كان قد خرج مع والده في رحلة صيد قبالة ساحل جنوب سيدني في نهاية الأسبوع الماضي، عندما اقتربت سمكة قرش متوحشة من الجزء الخلفي من قاربهما، الذي يبلغ طوله 7.3 متر.
فقد نجح جايدن في اصطياد القرش، الذي بلغ وزنه 314 كيلوغراماً، وذلك بعد أن قام بإلقاء الطعم له على ظهر القارب، وبعد ذلك قام والده بسحب القرش على متن القارب، ليقوم الطفل بنشر صورته معه على مواقع التواصل الاجتماعي معتبراً ذلك «إنجازاً كبيراً» له.
لكنه تعرض جايدن لانتقادات واسعة من قبل نشطاء حقوق الإنسان الذين قالوا إنه لم يكن ينبغي عليه أن يصطاد هذا «المخلوق الجميل».
وعلق أحد النشطاء على تصرف جايدن في تغريدة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، قال فيها إن الطفل قام بعملية «تخريب بيئي من أجل التقاط صورة مع القرش والتفاخر بقتله»، واصفاً قتل القرش بـ«المذبحة غير الضرورية».
ووجه الناشط حديثه لجايدن قائلاً: «هذا الأمر قد يطاردك لبقية حياتك».
ومن جهته، كتب ناشط آخر تغريدة قال فيها: «حزين جداً لما حدث، إنها مخلوقات رائعة، يجب على جايدن أن يراقب ويحترم المخلوقات البحرية»، في حين تساءل ناشط آخر قائلاً: «هل يمكن لأحد أن يفسر لماذا نفخر بهذا الطفل الذي قتل قرشاً؟».
فانه بذلك حقق رقماً قياسياً في اصطياد سمكة بهذا الحجم؛ حيث إن الرقم القياسي الحالي مُسجل لصيد وزنه 312 كيلوغراماً، حققه الصياد إيان هيسي عام 1997.