خبير يكشف سبب تعطل إحدى مظلات هبوط المركبة الفضائية ستارلاينر

ثورة أون لاين: قال فلاديمير كاتشالوف، كبير المصممين في معهد بحوث هندسة المظلات، إن عدم فتح إحدى المظلات عند اختبار نظام الإنقاذ في مركبة ستارلاينر الفضائية الأمريكية، ناتج إما عن خلل أو مخطط له.

وقال كاتشالوف في تصريح لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء، إن شركة بوينغ اختبرت يوم الاثنين بولاية نيوميكسيكو، منظومة انقاذ رواد الفضاء في المركبة الفضائية ستارلاينر في حالات الطوارئ. وكانت النتيجة أن إحدى المظلات الثلاث لم تنفتح، وقد اعتبرت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" هذه الحالة "مقبولة" لضمان سلامة الرواد.

هذا الاختبار لم يؤثر بأي شكل في إطلاق مركبة ستارلاينر غير المأهولة إلى المحطة الفضائية الدولية المقرر في يوم 17 ديسمبر المقبل. حيث تنقل المركبات الفضائية الروسية "سويوز" رواد الفضاء الأمريكيين إلى المحطة الفضائية الدولية.

يقول كاتشالوف، "وفق المعلومات المتوفرة عن هذه الحادثة يمكن الافتراض أن إحدى المظلات لم تنفتح بسبب خلل في منظومة قذف المظلات أو محاكاته، لذلك هبطت المركبة بمساعدة مظلتين فقط، حتى أن أثر المظلة الثالثة لم يلاحظ في شريط الفيديو".

ووفقا له، قد تكون محاكاة الخلل من أجل خلق ظروف شاذة مصطنعة لاختبار منظومة المظلات في ظروف زيادة الحمولة وسرعة الهبوط. وأضاف "لا يمكن الجزم بأن هذا الخلل مخطط له ضمن برنامج الاختبار أو هو نتيجة خلل فعلي في عمل منظومة قذف المظلات، قبل الحصول على معلومات كاملة عن برنامج الاختبار وهدفه".