شركة كورية تعيد طفلة إلى "الحياة" وتجمعها بأمها

ثورة أون لاين:

نجحت شركة كورية جنوبية بجمع أم مع طفلتها المتوفية، لكن في الواقع الافتراضي، في لقاء لم تستطع الأم فيه أن تخفي مشاعرها، ولم يستطع بقية أفراد الأسرة كبح دموعهم.

فقد فقدت جانغ جي سونك، طفلتها قبل أربع سنوات.

وفي الفيديو الذي نشرته الشركة تظهر الأم وهي تلتقي طفلتها "نايون" التي توفيت بمرض السرطان، وتمسك يداها باستخدام قفازات خاصة.

وقضى الفريق ثمانية أشهر للعمل على تجسيم وجه وصوت نايون، وتكوين المشهد مع والدتها في استديو الواقع الافتراضي.