استعادت شبابها وتغيّر شكلها... بفضل الماء!

ثورة اون لاين :
سارة سميث واحدة من ملايين النساء اللواتي لا يشربن إلا حوالي لتر واحد من الماء يومياً. وكانت هذه السيدة الإنكليزية مقتنعة تماماً أن لتراً واحداً من الماء يومياً كافٍ تماماً لها.
إلا أن الأم التي تبلغ من العمر 42 عاماً ظلت لسنوات عديدة تعاني من آلام الصداع وسوء الهضم، وبعد أن استشارت أحد الأطباء، وأحد خبراء التغذية عن كمية الماء التي تشربها، نصحها كل منهما بشرب 3 لترات من الماء يومياً، لمساعدة جسمها على زيادة معدل التمثيل الغذائي.
بحسب الموقع الطبي Apotheken Umschau، فإن الشخص البالغ يحتاج إلى حوالي 2 إلى 3 لترات من السوائل يومياً، ويحصل الجسم على حوالي لتر من الماء من خلال الطعام، وبالتالي لا نحتاج إلى شرب 3 لترات من الماء يومياً، ولكن يمكننا ذلك بالطبع إن أردنا بعد استشارة الطبيب. إذ أن إمداد الجسم بكمية كافية من الماء أمر غاية في الأهمية، لأن الوظائف الحيوية في الجسم، مثل الجهاز العصبي، لا يمكن أن تعمل من دون ماء.
لذا قررت سارة سميث القيام بهذه التجربة مع صحيفة "ديلي ميل" البريطانية: ستشرب 3 ليترات من الماء يومياً لمدة شهر، وستقلع عن تناول المشروبات التي تسبب الجفاف؛ مثل القهوة والكحوليات... سوف تغيّر كثيراً من نمط حياتها.
في اليوم الأول، التقطت صورة لنفسها، ظهرت فيها الهالات السوداء حول عينيها، وبعض التجاعيد في الوجه. بعد الأسبوع الأول الذي شربت فيه 3 لترات من الماء يومياً، لاحظت تغيراً في الجلد؛ ظهرت فيه بعض البقع البنية. كانت سارة تعلم أن السبب في هذا يعود إلى السموم التي طُردت من جسمها. كذلك كانت تشعر بالمزيد من الطاقة والنشاط عند الاستيقاظ في الصباح.
في الأسبوع الثاني، بدأت البقع على جلدها تختفي. وأصبحت بشرتها أكثر حيوية، وقل حجم الهالات السوداء حول عينيها. تقول سارة أنها كانت متحمسة وسعيدة جداً، خصوصا عندما شعرت بأنها أفضل كثيراً، وأن مظهرها بدا أجمل من ذي قبل.
خلال الأسبوع الثالث من التجربة، لاحظت سارة تحسناً كبيراً في قدرتها على التركيز، وفي لياقتها البدنية. أخبرتها إيما ديربيشاير، من جامعة مانشستر متروبوليتان ببريطانيا قائلة "يتكون المخ من 73% من الماء، لذلك فإن الجفاف يمكن أن يؤثر بشكل كبير على وظائفه. وبالتالي يقلل الجفاف من قدرتنا على التركيز".
بالإضافة إلى ذلك، اختفت الهالات السوداء تماماً، وبدأ جلدها يتألق ويصبح أكثر نضارة. علمت سارة أن هذا يعود إلى أن الماء يسرع من تجديد خلايا الجسم. وأضافت سارة أن شرب الماء بهذه الكمية أثر في الأسبوع الرابع أيضاً بشكل ملحوظ على وزنها. كان شرب الماء بين الوجبات الخفيفة يمنحها شعوراً بالشبع، ويؤدي بالتالي إلى فقدان الوزن.
 


طباعة