الهند تستعين بالذكاء الاصطناعي لمكافحة فيروس كورونا

 ثورة اون لاين :

يعمل مجلس البحوث العلمية والصناعية الهندي (CSIR) جنباً إلى جنب مع شركة إنتل الهند والمعهد الدولي لتكنولوجيا المعلومات (IIIT) معاً للتوصل إلى اختبار لفيروس COVID-19 أسرع وأقل تكلفة لاكتشاف تسلسل فيروس كورونا وإيجاد علاج فعال، إذ ستعمل هذه الفرق على نموذج المخاطر القائم على الذكاء الاصطناعي للمرضى.

ووفقاً لبيان صادر عن وزارة العلوم والتقنية الهندية فإن شركة Intel India تعمل على تطوير نظام شامل يتكون من تطبيقات متعددة وأجهزة اختبار وعبارات تجميع البيانات وSDK لتبادل البيانات ومنصة مركز نموذج AI".

وقال الدكتور شيخار سي ماندي نائب رئيس CSIR: "إن الشراكات متعددة التخصصات هي مفتاح معالجة تحدي COVID-19 ويسعد CSIR بالتعاون مع IIIT-Hyderabad و Intel India التي تجلب نقاط القوة التكميلية في علم الجينوم والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي".

وستعمل مختبرات CSIR مع المستشفيات لإجراء التشخيصات، بينما ستقوم IIIT بتطوير خوارزميات "التقسيم الطبقي للمخاطر" التي يمكن أن تساعد في اكتشاف الأدوية واللقاحات للاستعداد على المدى الطويل لمكافحة المرض.

وقد أقرت CSIR أيضاً مشروعاً لتطوير الأجسام المضادة البشرية كعلاج لعدوى COVID-19، وتمت الموافقة على المشروع من قبل CSIR في إطار برنامجها (مبادرة الألفية الجديدة لقيادة التكنولوجيا الهندية)، ومع هذا المشروع، تبحث CSIR في نظام علاجي بديل من خلال توليد أجسام مضادة بشرية فعالة ومحددة يمكنها تحييد فيروس COVID-19.

وفي الوقت نفسه، أنشأ مختبر CSIR ومقره دورجابور بالتعاون مع المعهد المركزي لبحوث الهندسة الميكانيكية جهازاً آلياً يسمى جهاز الروبوت الآلي المساعد للرعاية الصحية بالمستشفى لمساعدة العاملين فى مجال الرعاية الصحية في الخطوط الأمامية في الحفاظ على المسافة الجسدية من المصابين بالفيروس التاجي.

ويمكن التحكم في هذا الروبوت ومراقبته من خلال مقصورة التمريض مع محطة تحكم لها ميزات مثل التنقل، وتفعيل الدرج لتوفير الأدوية والطعام للمرضى، وجمع العينات والتواصل السمعي البصري.

 


طباعة