18 محركاً إضافياً لنظامها الصاروخي الضخم

 ثورة اون لاين :

طلبت وكالة ناسا 18 محركاً صاروخياً إضافياً لصاروخها الضخم الجديد في نظام إطلاق الفضاء لمهام القمر Artemis المستقبلية، ويتطلب النظام الجديد، الذي تبلغ قيمته 1.79 مليار دولار، من شركة الطيران Aerojet ومقرها كاليفورنيا توفير 18 محركاً من RS-25 لتشغيل صواريخ SLS المستقبلية.

ووفقاً لما ذكره موقع "space" الأميركي، تنص الاتفاقية على صفقة قائمة بين وكالة ناسا وAerojet لستة محركات SLS، وقال مسؤولو ناسا: إن هذا الأمر الجديد يعزز قيمة العقد النهائي إلى حوالي 3.5 مليارات دولار حتى عام 2029.

وسيستخدم كل صاروخ SLS أربعة محركات صاروخية RS-25 لإطلاق المرحلة الأساسية التي يبلغ طولها 212 قدماً (65 متراً)، كما سيستخدم الصاروخ أيضاً معززين صاروخين مثبتين على الحزام ومرحلة عليا لإطلاق كبسولة طاقم Orion التابعة لناسا.

ويهدف برنامج Artemis SLS و Orion لإعادة رواد الفضاء إلى القمر بحلول عام 2024، حيث تمتلك ناسا حالياً 16 محركاً، والتي سيتم استخدامها في أول أربع عمليات إطلاق صاروخ SLS لمهام Artemis من 1 إلى 4.

وستغطي هذه المحركات رحلات Artemis، والتي تشمل أول هبوط على سطح القمر خلال المهمة الثالثة.

سيتم إطلاق مهمة Artemis 1 التابعة لوكالة ناسا في عام 2021، حيث يتم تثبيت محركات هذه الرحلة على مرحلة أساسية SLS وتنتظر اختباراً كبيراً في مركز Stennis للفضاء التابع لناسا في ميسيسيبي، وقد تم تعليق هذا العمل منذ آذار بسبب وباء فيروس كورونا المستمر.

وقال جوني هيفلين، مدير محركات SLS، في البيان نفسه: "لقد بدأنا بالفعل الإنتاج في المحركات الستة الجديدة RS-25".

توفر محركات RS-25 الأربعة للصاروخ SLS إجمالي 2 مليون رطل من الدفع أثناء الإطلاق لحمل كبسولة Orion إلى المدار.

قال مسؤولو ناسا: إن المحركات المتبقية من برنامج مكوك الفضاء قد تم إصلاحها باستخدام وحدات تحكم جديدة بالكمبيوتر وتمت ترقيتها لضمان قدرتها على التعامل مع متطلبات الأداء العالي لإطلاق SLS.

 


طباعة