من مدونة الحرب

ثورة اون لاين -ديب علي حسن:

في حرب تشرين التحريرية كتب نزار قباني قائلا : كل القطُر مسافرة إلى الجبهة , نعم مسافرون غلى الجبهة كل منا بما يمكنه ان يفعل , الجندي ببندقيته , الكاتب بقلمه , والمزارع بما يجود به , واليوم نعيد ما قاله نزار قباني , نعم كل القطرُ الى الجبهة وفي الجبهة , وما أروع أن يصلنا نبض ما يجري في ساحات المعارك بأقلام من يخوضون أشرف الحروب دفاعا عن تراب سورية .

هم شباب الوطن , روحه ودمه , عطاؤه , قدرته , يومه وغده , بالسلاح والقلم يكتبون ملاحم المجد , هم كتاب وشعراء يخلدون بالحبر والدم ما يجري , وحري بنا أن ندون هذا أن نخلده طباعة ونشرا وتوزيعا , وهذه مبادرة مهمة جدا أطلقتها الهيئة العامة للكتاب , إذ أطلقت من مدونة الحرب , وهي سلسلة ستصدر تباعا يكتبها أبطال الوطن أو ذووهم , وبانتظار أن تصدر نظن أن ثمة ما يعد ويحضر وهو بالتأكيد مكتوب بلغة الحياة لغة الوعد الحق القادر على نقل تفاصيل ونبض المعركة , من مدونة الحرب ليس إبداعا عابرا ولا عاديا , إنما سجل وطن لليوم وللغد .